05:24 GMT18 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    توقع مبعوث الأمم المتحدة لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، أن تنطلق جولة جديدة من المحادثات السياسية بين طرفي الصراع في اليمن، في منتصف شهر نوفمبر/تشرين الثاني الحالي، وذلك للتوصل لحل سياسي ينهي الحرب في البلاد، التي دخلت شهرها الثامن.

     وقال ولد الشيخ، في تصريحات صحفية، على خلفية مشاركته في حوار المنامة المنعقد حالياً في البحرين، "أتوقع تحديد موعد قبل منتصف نوفمبر، وأتوقع أن يبدأ الحوار قبل منتصف نوفمبر، أو على الأقل في 15 نوفمبر."

    وأضاف ولد الشيخ، "لدى فريق في الرياض، وقبل ذلك كانوا في مسقط، من أجل التوصل إلى اتفاق بشأن الموعد والمكان والموضوعات، التي ستناقش في إطار قرار مجلس الأمن 2216".

    ولم يذكر ولد الشيخ مكان المحادثات، غير أنه من المرجح أن تعقد المحادثات في العاصمة العمانية مسقط، أو في مدينة جينيف السويسرية، حيث استضافت المدينتين جولتين من المحادثات بين طرفي الصراع. 

    وأعلنت الحكومة اليمنية، الشهر الماضي، موافقتها على المشاركة في المحادثات السياسية التي دعت إليها الأمم المتحدة، بعد إعلان جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) وحزب "المؤتمر"، حليفهم الرئيسي، موافقتهم على تنفيذ قرار الأمم المتحدة الذي يطالبهم بالانسحاب من المحافظات وتسليم السلاح.

     

     

    انظر أيضا:

    إسماعيل ولد الشيخ أحمد: التحضير لمفاوضات جديدة بين الأطراف اليمنية
    وفد من "الحوثيين" وحزب "المؤتمر" يصل مسقط للقاء ولد الشيخ
    ولد الشيخ يبذل جهدا لجمع طرفي الصراع اليمني على طاولة المفاوضات
    الكلمات الدلالية:
    الازمة اليمنية, الحكومة اليمنية, الحوثيون, الامم المتحدة, إسماعيل ولد الشيخ أحمد, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook