13:41 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    171
    تابعنا عبر

    أعرب عضو لجنتي الأمن والدفاع والعلاقات الخارجية في البرلمان الأوروبي "خافيير نارد"، عن اعتقاده بأن العالم يواجه تحديات كبيرة على جميع الأصعدة أهمها مواجهة تنظيم (داعش) الإرهابي ، لافتاً إلى أن عدم نفاذ ذخائر وأسلحة ذلك التنظيم يدلل على وجود خط تمويل دولي لهم.

    ودعا نائب رئيس مجلس النواب العراقي همام حمودىي، خلال لقائه، أمس الأحد، في بغداد عضو لجنتي الأمن والدفاع والعلاقات الخارجية في البرلمان الأوروبي خافيير نارد، برلمانات العالم إلى إرسال ممثلين للاطلاع عن كثب على توحد الدم العراقي في مواجهة داعش ، لافتاً إلى ضرورة أن يدرك التحالف الدولي المناهض لداعش خطورة التهاون وعدم الجدية في إنهاء الحرب والقضاء على التنظيم الإرهابي.

    ونبه حمودى، إلى أن خطر عصابات التنظيم، بات يهدد جميع الأنظمة الدولية والشعوب، وقال: إن هزيمة داعش في العراق يعد انتصاراً لجميع دول العالم.

    وأضاف، أن جميع الدول الإقليمية والعربية والعالمية ليسوا في مأمن عن وحشية الإرهاب وهمجيته، داعيا المجتمع الدولي إلى حالة استنفار قصوى على جميع الأصعدة لإنهاء وجود داعش وتوفير جميع الإمكانيات والدعم لذلك.

    انظر أيضا:

    قراصنة "داعش" ينشرون على الإنترنت بيانات شخصية عن قيادة أهم الوكالات الأمريكية
    "داعش" يعلن رفع مستوى التدريب في صفوفه بالحسكة
    "داعش" ينفذ عمليات ذبح في صفوف عناصره العراقيين
    الكلمات الدلالية:
    الحرب على الإرهاب, التحالف الدولي, داعش, أوروبا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook