Widgets Magazine
02:16 18 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    باراك أوباما

    أوباما: "لن أسير في العراق وسوريا على غرار غزو العراق عام 2003"

    © AP Photo / Jacquelyn Martin
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن إرسال الولايات المتحدة مزيد من القوات لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في العراق لا يعني أنه سيسير على نهج الغزو الأمريكي للعراق في 2003.

    وقال أوباما في مقابلة مع شبكة "سي.بي.إس" الأمريكية:  "لن نشرع في غزو العراق أو سوريا على غرار غزو العراق بإرسال كتائب تتحرك عبر الصحراء".  

    وأضاف "لكنني أبدي وضوحا شديدا في أننا سنضيق الخناق دوما على تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)  وسندمره في النهاية، وهذا يتطلب منا توفير مكوّن عسكري لفعل ذلك."

    وكان أوباما تعهد، في وقت سابق، بتدمير "الدولة الإسلامية" وملاحقة قادتها.

    وقال الرئيس الأمريكي إن الولايات المتحدة لن تتوانى وحلفاءها في محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" وأنهم سيلاحقون قادة "داعش" وسيوقفون تمويله.

    وأضاف في تصريحات صحفية، على هامش قمة رابطة دول جنوب شرق آسيا "آسيان"، التي عقدت في 22 نوفمبر/تشرين الثاني، في العاصمة الماليزية كوالالمبور أن "تدمير "داعش" ليس هدفا واقعيا فحسب، بل إننا سنحققه".

    "وتابع قائلا: "سندمرهم وسنستعيد الأراضي التي يسيطرون عليها حاليا وسنوقف تمويلهم وسنلاحق قادتهم ونفكك شبكاتهم وخطوط إمدادهم وسندمرهم."

    وقال أوباما  "إن ما سيساعد في هذا هو أن تحوّل روسيا تركيزها إلى محاربة "الدولة الإسلامية".

    انظر أيضا:

    أوباما يأمل باصطفاف روسيا إلى جانب التحالف بالقيادة الأمريكية ضد "داعش"
    الكونغرس يطالب أوباما بإرسال 100 ألف جندي إلى سوريا
    أوباما: سوريا تشهد فوضى لن تنتهي إلا برحيل الأسد
    أوباما يتعهد بتدمير "الدولة الإسلامية" وملاحقة قادتها
    أوباما يؤكد على أهمية الإجراءات المتخذة من قبل روسيا في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    باراك أوباما, العراق, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik