03:03 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    الطائرة الروسية التي تحطمت في سيناء

    لجنة التحقيق: ندرس الحالة الفنية للطائرة الروسية المنكوبة منذ انتاجها حتى وقوع الحادث

    © AP Photo / Tatiana Belyakova
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    كارثة A321 (29)
    0 50
    تابعنا عبر

    أعلنت لجنة التحقيق الخاصة بحادث الطائرة الروسية، التي سقطت بسيناء يوم 31 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، الانتهاء من التقرير الأولي للحادث، وأنه تم إرساله إلى الممثلين المعتمدين للدول التي لها الحق في الاشتراك في التحقيق وكذلك منظمة الطيران المدني الدولي "إيكاو".

    صرح رئيس لجنة التحقيق، الطيار أيمن المقدم، أنه استمرارا للعمل في إطار الملحق رقم "13"من اتفاقية منظمة الطيران المدني الدولي "إيكاو"، فقد انتهت لجنة التحقيق مساء أمس الأحد من إعداد التقرير الأولي لحادث الطائرة.

    وأضاف أن التقرير يتضمن 19 بنداً ثابتاً متعارف عليها في تحقيق الحوادث يتضمن المعلومات الأولية المتاحة أمام لجنة التحقيق حتى تاريخ صدوره، والذي يحتوي على معلومات يتم تدقيقها بشكل أكثر تفصيلاً من خلال مراحل التحقيق القادمة.

    وأشار المقدم أن التقرير المبدئي أقر أن البحث عن أجزاء الحطام امتد إلى أكثر من ستة عشر كيلومترا من موقع الحطام الرئيسي، وأن أعضاء فريق عمل الطب الشرعي بلجنة التحقيق تلقت التقارير الخاصة بالكشف على الجثامين، من الأطباء الشرعيين، واللجنة في انتظار تقارير مضاهاة الجثامين من الجانب الروسي لتحديد حالة الضحايا بعد معرفة تحاليل البصمة الوراثية DNA لذويهم.

    وأوضح أن اللجنة منحت الفرصة لجميع المعنيين بمن فيهم شركة التأمين وفرق العمل الروسية المتخصصة في معاينة الحطام بموقعه وهو ما تنص عليه التشريعات الدولية قبل نقله من الموقع لاستكمال مراحل التحقيق.

    كما أظهرت أجهزة مسجلات الطيران FDR (الصندوق الأسود الخاص بالمعلومات والبيانات) أن خط سير رحلات الطائرة قبل وقوع الحادث بخمسة أيام كانت بين مطارات روسية ومطارات مصرية فقط، وأن الرحلة التي سبقت الحادث أقلعت من مطار "سمارا" بروسيا إلى شرم الشيخ.

    كما قام فريق أنظمة الطائرة على مدار 30 ساعة عمل بتفكيك 38 جهاز كمبيوتر خاص بالطائرة إضافة إلى جهازي كمبيوتر خاصين بمحركي الطائرة من الحطام بموقع الحادث وتم نقلهم إلى القاهرة لإخضاعهم للفحص الدقيق بمعرفة فرق العمل المتخصصة.

    كما قامت مجموعة عمل العمليات بلجنة التحقيق بفحص البيانات الخاصة بالطيارين مع الجانب الروسي، والخاصة بإجازات الطيران ولياقتهم الطبية، ويجري في الوقت الحالي فحص السجلات التفصيلية للعمليات التدريبية التي قام بها الطيارون وذلك بعد ترجمتها من اللغة الروسية.

    وجاري الآن دراسة الحالة الفنية والإصلاحات التفصيلية التي تمت على الطائرة وهيكلها وأنظمتها ومحركاتها من تاريخ إنتاجها، وحتى وقوع الحادث وذلك من خلال الوثائق والسجلات الفنية الخاصة بالطائرة، والتي وردت من الجانب الروسي ويتطلب الكثير من الوقت حيث أن الطائرة تم إنتاجها في شهر مايو عام 1997.

    وأضاف المقدم أن جميع ممثلي الدول المشاركين في التحقيق حصلوا على جميع الحقوق التي حددتها لهم التشريعات الدولية، ولايزال التعاون والتواصل معهم مستمرا لتبادل المعلومات بشأن الحادث.

    وكشف المقدم أن لجنة التحقيق الفني لم تتلق حتى تاريخه ما يفيد وجود تدخل غير مشروع أو عمل إرهابي، وعليه فإن اللجنة مستمرة في عملها بشأن التحقيق الفني.

     

    الموضوع:
    كارثة A321 (29)

    انظر أيضا:

    البابا تواضروس يرسل وفداً إلى موسكو لحضور "أربعين" ضحايا الطائرة المنكوبة بسيناء
    وزير النقل الروسي: لا توجد بيانات تؤكد العمل الإرهابي على متن الطائرة المنكوبة
    التسلسل الزمني لحادث الطائرة الروسية المنكوبة
    صحيفة: انفجار في محرك الطائرة المنكوبة تسبب في الحادث
    الكلمات الدلالية:
    التقرير الأولي سقوط الطائرة الروسية, الطائرة المحطمة, مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik