10:05 23 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    امرأه ازيدية

    إيزيدية ناجية من أسر "داعش" تطالب مجلس الأمن بتحرير 3 آلاف امرأة وطفل

    © AP Photo/ Khalid Mohammed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 456 0 0

    طالبت الشابة الإيزيدية الناجية من أسر "داعش"، نادية مراد طه، مجلس الأمن الدولي بتحرير أكثر من ثلاثة آلاف امرأة وطفل أسرى لدى الجماعة، وذلك خلال حديثها في الجلسة التي عقدها مجلس الأمن الدولي، أمس الأربعاء، حول "الإتجار بالبشر في الصراعات".

    وبحسب موقع "الأمم المتحدة" على الإنترنت، فإن نادية طه، التي تعيش في ألمانيا حالياً، أكدت أمام مجلس الأمن الدولي، أن الجماعة "جعلت من المرأة الإيزدية وقوداً للإتجار بالبشر"، وطالبت المجلس بالعمل على تحرير أكثر من 3400 امرأة وطفل، مازالوا يعيشون المعاناة.

    وطالبت الفتاة الإيزيدية، أيضاً، بأن يتم تعريف ما حدث من القتل والاستعباد الجماعي والإتجار بالبشر، على أنها إبادة جماعية، وكذلك تحرير جميع مناطق الإيزيديين، وتوفير حماية دولية لمناطقهم، وبتخصيص ميزانية دولية لتعويض الضحايا، وتقديم جميع مرتكبي جرائم الإتجار بالبشر والإبادة إلى العدالة.

     وكانت الشابة الإيزيدية نادية طه أسيرة لدى عناصر "داعش"، قبل أن تتمكن من الهرب، في وقت لاحق.

    انظر أيضا:

    العثور على مقبرتين جماعيتين لازيديين في سنجار
    تحرير قائممقامية سنجار من "داعش" بالكامل
    الكلمات الدلالية:
    ازيدية, مجلس الأمن الدولي, داعش, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik