16:05 GMT12 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعت وزارة الخارجية البريطانية رعاياها في تونس إلى توخى الحذر في تحركاتهم وتجنب الأماكن المزدحمة، نظرا لاحتمال وقوع هجوم إرهابي جديد في تونس تزامنا مع أعياد رأس السنة الميلادية الجديدة عام 2016 ، ومولد النبي محمد الموافق يوم الأربعاء المقبل، وفقا لما ذكرته اليوم الأحد، الإذاعة التونسية نقلا عن بيان للخارجية البريطانية.

    القاهرة — سبوتنيك

    كما حذرت بريطانيا، وفقا للبيان، رعاياها من التوجه إلى عدة أماكن، خاصة منطقة الحديقة الوطنية بالشعباني ونقاط المرور عند الحدود التونسية الجزائرية عند ساقية سيدى يوسف وغرديماو و أزوة.
    وكانت السفارة الأمريكية في تونس قد دعت، في وقت سابق اليوم الأحد، جميع رعاياها إلى عدم زيارة المول التجاري "تونيزيا" في منطقة البحيرة 2 ، وهي منطقة تشكل امتدادا حضريا لمدينة تونس عاصمة الجمهورية التونسية، نظرا لوجود مخطط إرهابي يستهدف المكان، كما دعتهم إلى الاتصال بالسفارة عند الحاجة.
    وأشار البيان إلى أن هذا التحذير جاء بناء على تقرير "مجهول" أو "لا مصداقية له".
    يذكر أنه تم افتتاح "تونيزيا مول" بالبحيرة 2 في 11 كانون الأول/ديسمبر الجاري، ويعد أكبر مركز تجاري في تونس وفي أفريقيا، حيث يمتد على مساحة 6 آلاف متر مربع في الطابق الأرضي ومساحة إجمالية 37 ألف متر مربع، ويضم 80 محلا تجاريا.
    يشار إلى أن وزارة الداخلية التونسية كشفت يوم الأحد الماضي، عن مخطط أمني لتأمين الاحتفالات رأس السنة الميلادية الجديدة 2016 في ظل حالة الطوارئ التي تشهدها تونس وعقب الاعتداءات الإرهابية الأخيرة التي ضربت عدة مواقع استراتيجية في البلاد آخرها كان الاعتداء الإرهابي على حافلة الأمن الرئاسي التونسي في تشرين الأول/نوفمبر الماضي والذي دفع بالسلطات الأمنية إلى تكثيف التعزيزات الأمنية على مستوى عدة مناطق تحسبا لأي تهديد أمني.

    انظر أيضا:

    القبض على عناصر إرهابية في تونس بينهم 5 نساء
    تونس ترفع حظر التجول الليلي بداية من اليوم الأحد
    تونس ... تفكيك خلية إرهابية من 25 عنصراً
    تونس ... القبض على إرهابي خطير من "جماعة سليمان"
    الكلمات الدلالية:
    بريطانيا, تونس, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook