02:04 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أنه لن يكون هناك أي وقف لإطلاق النار ضد داعش والنصرة والقاعدة في سوري.

    وأشار ظريف، خلال حوار مع صحيفة "ذي نيويوركر" الأمريكية، إلى أن  عملية وقف إطلاق النار والفترة الانتقالية السياسية ستسيران على خطّين، الأول هو أن تلتقي الحكومة السورية والمعارضة، التي تريد مستقبل آمن لسوريا، والثاني، أن يتوقف دعم المجموعات المتطرفة، وتأمين مرورهم ومدهم بالسلاح والمال.

    ولفت وزير الخارجية الإيراني إلى تغير لهجة أكثر واقعية من الأوروبيين والغرب بشكل عام وأحياناً في الموقف الأميركي، موضحاً  أن الحديث عن استعداد الرئيس السوري للتنحي بمثابة افتراض يسبق المفاوضات، وأن محاولات إقرار نتائج المفاوضات قبل بدء أمر غير مقبول.

    وعبر عن اعتقاده بأن الرئيس السوري سيكون جاهزاً لأي نتيجة سيفضي إليها الحوار السوري — السوري ويعكس إرادة الشعب، مشيراً إلى أن إيران تؤمن بأنه ليس من شأنها ولا من شأن أي أحد أن يقرر مصير أي شخصية في بلد آخر.

    انظر أيضا:

    العربي: بعد اجتماع مجلس الأمن الفرصة سانحة لمعالجة الأزمة السورية
    أوباما وكاميرون يعترفان أن الأزمة السورية لا يمكن أن تحل بدون روسيا
    الجامعة العربية: اجتماع فيينا يضع خارطة طريق لحل الأزمة السورية
    الكلمات الدلالية:
    محمد جواد ظريف, الأزمة السورية, سوريا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook