06:54 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    260
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، أن "مصر تدعم الجهود الرامية لتسوية الأزمات في عدد من دول المنطقة، والتوصل إلى حلول سياسية لها، بما يحافظ على وحدة أراضي تلك الدول وسلامتها الإقليمية، ويصون كياناتها ومؤسساتها ومقدرات شعوبها".

    ولفت السيسي، أثناء لقائه مع مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية، جون برينان، إلى "الجهود المصرية المبذولة لمكافحة الإرهاب في بعض المناطق المحدودة بشمال سيناء والتي لا تتجاوز 1% من مساحة سيناء الإجمالية، فضلاً عن الجهود الجارية لتأمين حدود مصر الغربية الممتدة مع ليبيا"، وفقاً لبيان صدر عن الرئاسة المصرية، الأحد.

    وأوضح السيسي أن "الرؤية المصرية تقدر أهمية تعزيز جهود مكافحة الإرهاب في المنطقة ومواجهة التنظيمات الإرهابية والمتطرفة المتواجدة في بعض دولها من خلال مقاربة شاملة تضمن وقف الانتشار السريع لتلك الجماعات"، وتابع "تلك المقاربة يتعين أن تشمل المواجهات العسكرية والتعاون الأمني، وكذا الجوانب الاقتصادية والاجتماعية، والأبعاد الفكرية والثقافية".
    بدوره أكد برينان على أن مصر "تعد شريكاً مُهماً لبلاده، ليس فقط على الصعيد الثنائي، ولكن أيضاً على مستوى المنطقة وكذلك على الصعيد الدولي"، واتفق الطرفان على "متابعة نتائج الحوار الاستراتيجي الذي عُقد بين الجانبين في القاهرة" العام الماضي، "ومواصلة التشاور والتنسيق في كافة القضايا ذات الاهتمام المشترك، ولاسيما بؤر التوتر في منطقة الشرق الأوسط والجهود الدولية لمكافحة الإرهاب".

    انظر أيضا:

    بوتين يشيد بمروءة وشجاعة السيسي
    المصريون يرفضون زيارة السيسي إلى تركيا
    السيسي يجري تعديل على مجلس الأمن القومي
    الكلمات الدلالية:
    قضايا المنطقة, جون برينان, عبد الفتاح السيسي, أمريكا, الشرق الأوسط, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik