05:24 13 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    الفوعة

    "جيش الفتح" يمنع دخول المساعدات إلى الفوعة وكفريا

    © Sputnik.
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أقدم تنظيم "جيش الفتح" الإرهابي التكفيري، الثلاثاء، على منع فريق من الأمم المتحدة والهلال الأحمر العربي السوري والصليب الأحمر الدولي، من الدخول إلى بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين.

    وأفادت وكالة الأنباء السورية (سانا)، نقلاً عن وكالة "رويترز" العالمية، الثلاثاء، أن الفريق المشترك اضطر لتأجيل عملية توصيل المساعدات الإنسانية إلى المنطقتين المذكورتين، وذلك عقب "تلقي تقارير من جماعات مسلحة، بأنها تحتاج إلى مزيد من الوقت لإتمام ترتيبات أمنية"، إلا أن الفريق أكد أنه سيواصل مساعيه لدخول المنطقتين المحاصرتين.

    وتعاني الفوعة وكفريا في ريف إدلب، من حصار خانق تفرضه تنظيمات إرهابية مسلحة، ما أدى إلى تدهور الوضع الإنساني فيهما، بشكل خطير، وأصحبت البلدتان على حافة مجاعة محققة.

    وتمكن الفريق من إدخال مساعدات إلى البلدتين وبلدة مضايا بريف دمشق، في وقت سابق، إلا أن الظروف الإنسانية في تلك المناطق لا تزال مأساوية.

    انظر أيضا:

    الطيران السوري يلحق خسائر فادحة بإرهابيي “جيش الفتح” بريف حماة وإدلب
    جماعة "جند الأقصى" تنسحب من تنظيم "جيش الفتح" بسبب قيامه بـ "مشاريع صادمة"
    اشتباه باستخدام مسلحي "جيش الفتح" غاز الكلور خلال قصف كفريا والفوعة في ريف إدلب
    الكلمات الدلالية:
    مساعدات إلى الفوعة وكفريا, الهلال الأحمر السوري, جيش الفتح, الامم المتحدة, الصليب الأحمر, كفريا, الفوعة, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik