06:12 20 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    أطفال فلسطينيون على متن قارب مصنوع من الزجاجات البلاستيكية في ميناء مدينة غزة

    رغم الظروف المأساوية .. للكوميديا مكان في غزة

    © AFP 2017/ Mohammed Abed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 28511

    رغم ما يعانيه قطاع غزة وسكانه من حياة صعبة في ظل الأزمات المستمرة، منذ سنوات، إلا أن الابتسامة ما زال لها مكان في حياتهم الصعبة.

    فلأول مرة على مستوى قطاع غزة وفلسطين، ستُنظَم مسابقة تتيح للمواهب الشابة عرض القضايا المجتمعية والحياتية بطابع كوميدي ساخر، مع فرصة لإنتاج عدد من البرامج المصورة للحاصلين على المراتب الأولى.

    "كوميديا شو" هي مسابقة فريدة من نوعها تم الاعلان عنها في قطاع غزة لفئة الشباب، من أجل إبراز قدراتهم الاعلامية والكوميدية في النقد الساخر أمام مجموعة من المتخصصين للحصول على فرصة احتضان وإنتاج قد تذهب بهم للعالمية.

    عصام جودة، المشرف العام على مسابقة "كوميديا شو"، يقول لـ"سبوتنيك"، إن هذه المسابقة جاءت من الواقع الصعب الذي يعيشه قطاع غزة مع وجود عدد كبير من المواهب الفذة والقوية في مجال الاعلام الساخر والتي لم تأخذ فرصتها ولم يسلط الضوء عليها.

    وأوضح جودة أن الهدف من المسابقة، هو احتضان المواهب الغزّية، إضافة لتسليط الضوء على المواضيع الاجتماعية والسياسية التي يعيشها قطاع غزة، خاصة فيما يتعلق بالحصار وأزمة الكهرباء والمياه والقضايا الشبابية.

    ويعاني قطاع غزة من حصار اسرائيلي امتد لأكثر من تسع سنوات، مما فاقم من الأزمات الاجتماعية والاقتصادية والإنسانية، وعطل الكثير من مناحي الحياة.

    ولفت جودة إلى أن المسابقة ستتضمن العديد من المراحل، بداية بمرحلة تقديم الطلبات للانضمام عبر موقع المسابقة، مروراً بمرحلة التصفيات الأولى والثانية، وصولاً إلى المرحلة الأخيرة التي ستعرض بشكل مباشر أمام الجمهور لاختيار الفائز من بين ثلاثة مرشحين وصلوا للمرحلة النهائية.

    من جانبه قال الإعلامي أيمن العالول، أحد أعضاء لجنة التحكيم في مسابقة "كوميديا شو"، لـ "سبوتنيك"، إن هذا النوع من البرامج يعد الأول في الوطن العربي الذي يتناول هذا المجال، وهو فرصة كبيرة لإبراز المواهب الشابة في قطاع غزة والقضايا التي تشغلهم.

    وعن سبب اختيار هذا النوع من البرامج، أشار العالول إلى أن الكوميديا هي الرسالة الأسرع والأكثر تأثيراً في المجتمع، منوّهاً أن الطابع العام للمسابقة سيكون في إطار الكوميديا السوداء التي توصل رسالة ويكون لها هدف واضح وسامي.

    وأضاف، "هدفنا الأساسي إيصال رسالة الشباب للعالم بطريقة منظمة وصحيحة، وإيجاد حاضنة لكل هذه المواهب تستطيع المساعدة في إظهارهم بصورة لائقة مع توفير الدعم المادي والمعنوي لهم".

    وعن طريقة اختيار المتسابقين، كشف العالول، أن لجنة التحكيم للمسابقة تضع فيما بينها العديد من الشروط المسبقة التي تعتمد على النواحي الشخصية والشكلية وطريقة الأداء وطبيعة النص المقدم وطريقة تناوله.

    وأعرب العالول عن تفاؤله مما سينتج عن المسابقة، مضيفاً "سيكون هناك تفاعلاً كبيراً على المستوى الفلسطيني، خاصة أن الجمهور يلعب دوراً كبيراً في تحديد المشترك والبرنامج الفائز، إضافة إلى مساهمة المسابقة في دعم العديد من المواهب حتى التي لم تصل إلى النهائيات، من خلال المساهمة في انتاج برامجهم، خلال فترة المسابقة".

     

    انظر أيضا:

    إسرائيل تنشر وحدات المدفعية على الحدود مع غزة
    عشر سنوات على حصار غزة
    ضجة كبيرة يحدثها مشروع لتأهيل المقبلين على الزواج في غزة
    الكلمات الدلالية:
    كوميديا شو, قطاع غزة, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik