15:14 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 140
    تابعنا عبر

    قال نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين السوري وليد المعلم، إن "التصريحات السعودية (بالتدخل البري في سوريا)، لها أساس ... حيث كانت هناك مراكز أبحاث في الولايات المتحدة وتصريحات لوزير الدفاع الأمريكي تطالب بتشكيل قوات برية لمحاربة داعش".

    وشدد على أن الولايات المتحدة لا تريد أن تتعاون مع الجيش السوري الذي يحارب "داعش" والتنظيمات الإرهابية الأخرى، "ومن الطبيعي أن تستجيب السعودية"، ولكن يبدو بعد "انتصارات الجيش السوري يئس المتآمرون والممولون من أدواتهم في الميدان، وقرروا أن يدخلوا بأنفسهم".

    وأضاف، "السؤال هو… ماذا فعلت السعودية في اليمن وهل أفلحت؟… إنها دمرت (اليمن)… ولم تبق حجراً على حجر".

    وشدد المعلم على أن أي تدخل بري على أراضي سوريا هو "عدوان… والعدوان يستوجب مقاومته".

    وقال وزير الخارجية السوري، "نؤكد أن أي معتد سيعود بصناديق خشبية إلى بلاده".

    وأشار إلى أن السعودية تنفذ إرادة أمريكية، وأضاف، "أنا أستبعد أن يشاركوا بما يقولون عنه بقوات برية، ولكن في ذات الوقت أراجع قراراتهم المجنونة التي اتخذت، ليس ضد اليمن فقط، بل في مناطق أخرى، ولذلك لا شيء مستبعداً".

    وبين المعلم أن هناك عوامل مشتركة بين  تنظيم "داعش" والسعودية، مثل الجلد وقطع الرؤوس، و"هي ثقافة وهابية، ومع ذلك تصر الولايات المتحدة على تحالفها مع السعودية".

    وأشار إلى أن قوافل الإرهابيين ما زالت تعبر من الأردن إلى سوريا، ولكن باتجاه واحد.

    وأثنى المعلم على موقف روسيا الداعم للجيش العربي السوري في محاربة الإرهاب.

    انظر أيضا:

    المعلم: سوريا حريصة على ضمان الظروف المعيشية لمواطنيها والمهجرين
    وليد المعلم : لن نذهب إلى جنيف للقاء مع أشباح
    المعلم: ما حققته روسيا في سوريا يفوق بعشر مرات ما حققه التحالف بالقيادة الأمريكية
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, سوريا, وليد المعلم, وزير الخارجية السوري, تدخل بري سعودي محتمل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook