06:06 17 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

    نائبة عراقية تطالب العبادي بعدم الرضوخ للإملاءات الخارجية

    © Sputnik . Alexander Astafjevs
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    161

    انتقدت النائبة العراقية عالية نصيف، التغييرات التي أجراها رئيس الحكومة حيدر العبادي على تشكيلة مجلس الوزراء، وطالبته بتغيير شامل وجذري، وصولا إلى استبدالها، وعدم القبول بالإملاءات الخارجية، التي تجبره على إبقاء بعض الوزراء وإقصاء آخرين.

    وقالت نصيف، في بيان نقلته وكالة أنباء الإعلام العراقي (واع)، السبت، إن"اقتصار التغييرات الوزارية على استبعاد بعض الوزراء والإبقاء على آخرين، هو خطأ كارثي نأمل أن لايقع فيه العبادي، فالإبقاء على بعض الوزراء سيعد بمثابة منحهم صك النزاهة رغم وجود ملفات فساد ضدهم، والشعب العراقي لن يقبل بهذا الشيء مطلقاً".

    واعتبرت النائبة العراقية أن الإبقاء على بعض الوزارء في التشكيلة الحكومية سيجعلهم "يتمادون أكثر في الفساد وسرقة المال العام".

    وأشارت إلى أن ذلك يعتبر اعترافا رسميا من قبل العبادي بنزاهة هؤلاء الوزراء، الذين لم تذكرهم نصيف بالإسم.

    ورفضت، ما أسمتها الإملاءات الخارجية على رئيس الوزراء، "لأن المسألة تتعلق بمصير بلد غارق في الأزمات".

    وأوضحت أن الفساد موجود في معظم الوزارات، وذكرت، على سبيل المثال، أن هناك فساد في ملف النازحين والمهجرين".

     وكانت البلاد شهدت، العام الماضي، مظاهرات تطالب رئيس الحكومة بالتعامل الجدي مع مسألة الفساد في القطاع الحكومي في البلاد، وتمت إقالة بعض المسئولين العراقيين على خلفية ضلوعهم في هذه المسألة.

    انظر أيضا:

    العبادي يعلن عام 2016 عاماً للقضاء على الفساد
    ماذا لو قام الصحافي العراقي بكشف ملفات الفساد في البلاد؟
    بوتين يدعو إلى توحيد الجهود الدولية لمكافحة الفساد
    الكلمات الدلالية:
    الفساد الحكومي, البرلمان العراقي, رئيس الوزراء, عالية نصيف, حيدر العبادي, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik