19:29 21 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    الجيش السوري يحرر تدمر

    قيادي بـ"الشباب العربية": سوريا حولت انتصار الإرهاب لـ"نكبة"...وشكرا روسيا

    © Sputnik. Michael Alaeddin
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 145962

    قال القيادي في "منظمة الشباب العربية" ومدير مخيم الشباب القومي العربي محمد إسماعيل، الاثنين، إن خطوة استعادة الجيش العربي السوري لمدينة تدمر التاريخية، تمثل أهمية كبرى على المستوى الإقليمي وليس داخل سوريا فقط، فهي اختبار للجميع، من يريد أن يقف مع التحضر ومن يريد أن يقف مع الإرهاب؟

    وأضاف إسماعيل، في تصريحات لـ"سبوتنيك"، إن تحرير مدينة تدمر السورية، يعني أنه لم يتبق إلا أيام قليلة ويفرض الجيش العربي السوري سيطرته الكاملة على بادية سوريا، التي أساسها مدينة تدمر، وأتوقع أن يتزامن هذا مع الانتصارات العسكرية التي سيحققها الجيش العراقي في نينوى، وسيطرته على محافظة الموصل.

    وأكد أن الجيش العربي السوري وجهته القادمة ستكون السيطرة على دير الزور، بينما سيتقدم الجيش العراقي أكثر لإنهاء "الطريق المفتوح" الذي ادعى "داعش" سيطرته عليه، كما أنه يجب أن يكون هناك تحرك من الجيوش العربية لدعم هذه الجهود، التي يبذلها الجيشان السوري والعراقي، وأيضا الجيش المصري في سيناء.

    وتابع إسماعيل:

    "شكراً لروسيا على الدعم الكبير الذي قدمته إلى الجيش العربي السوري في محاربة الإرهاب، ولكن الجيش السوري لن يتأثر بالانسحاب الجزئي للقوات الروسية، فالجيش السوري استفاد بالفعل خلال الفترة الماضية، وهو قادر على أن يجفف منابع الإرهاب الآن، كما أن هناك قاعدتين للجيش الروسي في سوريا، بجانب منظومة الدفاع الروسية، ما يعني أن روسيا لم تخرج بشكل كامل من المعادلة، وعلى الجيش السوري الآن استكمال ما بدأه".

    ولفت إلى أن بعض الدول الداعمة للإرهاب الآن، ليسوا إلا مجموعة أدوات صهيو — تكفيرية، وهناك دول جارة حدودية غير عربية، هي صاحبة هذا الفكر، أتوقع أن ترك الميراث العربي فترة كبيرة، جعل بعض اللصوص يسرقوه، فهذه الدولة تدعي الخلافة، وهذه الفترة كانت انتصار لها، ولكن الجيش العربي السوري استطاع أن يحول هذا الانتصار إلى نكبة حقيقية لهم، وتم فضحهم بشكل كبير، وهو واجب قومي الآن أن نفضحهم ونكشفهم.

    وأوضح إسماعيل أن هناك تنسيق تام وعلى أعلى مستوى عسكري بين الجيوش العربية في المنطقة، فوصول الجيش العربي السوري لتدمر وتوغله في اتجاه دير الزور، بجانب معارك الجيش العراقي وحرب الجيش المصري في سيناء، ما يغلق كافة ممرات وبؤر تنظيم "داعش" الإرهابي.

     

    الكلمات الدلالية:
    تدمر, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik