10:22 24 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    قصف مدينة حلب السورية

    كارثة وبائية تهدد أهالي حي الشيخ مقصود بحلب

    © Sputnik. Mikhail Voskresenskiy
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02

    هدوء نسبي حذر يسود حي الشيخ مقصود ذو الغالبية السكانية الكردية في مدينة حلب شمالي سوريا، يشوبه قصف مدفعي من فصائل إسلامية وأخرى من المعارضة المسلحة، مخلفاً عدداً من الضحايا المدنيين بين قتيل وجريح، لكن الحصار المفروض على الحي لم ينته ومعاناة الأهالي تتناسب طرداً مع شدة القصف والحصار وغياب الخدمات.

    يعاني سكان الحي من نقص معظم الخدمات نتيجة الحصار المفروض عليه من قبل الفصائل الإسلامية وفي مقدمتها جبهة النصرة و تنظيم القاعدة في بلاد الشام.

    يقول لقمان من محافظة حلب لـ  "سبوتنيك"  وضع الحي سيء جداً رغم مناشدتنا كثيراً لتحريره فالكهرباء مقطوعة منذ ثلاث سنوات بسبب القصف الهمجي وقطع الكابلات المغذية للحي والتي تمر بحي بستان الباشا والهلك وبعيدين، من قبل الفصائل المعارضة المسيطرة هناك، كعقوبة لأهالي الشيخ مقصود، ومنذ ذاك الوقت لجأ أهل الحي إلى  استخدام  مولدات كهربائية كبيرة، ولكن بسبب الحصار المفروض نعاني من عدم توفر المحروقات المشغلة لها، فهي تعمل ما بين أربع إلى خمس ساعات في اليوم الواحد.

    ويتابع لقمان إضافة لعدم توفر الكهرباء فهناك نقص حاد بالماء مع أن الماء هي الحاجة التي لا بديل عنها والتي لا يمكن تعويضها بأي شكل من الأشكال، سواء للشرب أو النظافة، وذلك بسبب  سيطرة قوات المعارضة المسلحة على شركة المياه هناك و حرمان أهالي الحي من مياه الشرب النظيفة،  ويشير المواطن الحلبي إلى وجود بئرين للمياه الجوفية عند أطراف الحي المحاصر، تم استهداف أحدهما خلال قصف الحي ما تسبب بردمه.

    ويقول لقمان: الحي يعاني من نقص حاد من الأدوية والأطباء لذلك انتشرت أمراض وبائية وأمراض جلدية، ناتجة عن الجراثيم والحشرات التي باتت منتشرة، نتيجة عدم إمكانية ترحيل القمامة إلى خارج الحي و تراكمها.

    ويتعرّض حيّ الشيخ مقصود لهجماتٍ متواصلة يشنّها 26 فصيلاً مسلحاً تابعاً للمعارضة المسلّحة وترافقت الهجمات بفرض حصارٍ خانق على الحيّ، الذي بات الوضع الإنساني فيه سيئاً، بسبب ما يفرضه الحصار من منعٍ لدخول الأدوية والمستلزمات الطبية ومنع دخول الأغذية، والمساعدات الإنسانية للمدنيين داخل الحيّ، مما يثير مخاوف كثيرة تهدّد المدنيين داخل الحيّ وتنبئ بوقوع كارثة إنسانية وشيكة إن استمر الوضع على ما هو عليه.    

    انظر أيضا:

    قذائف المعارضة تدمر كنيسة مريم العذراء في حي الشيخ مقصود بحلب
    طبيب: المصابون في الشيخ مقصود تعرضوا لغاز الكلور
    المجموعات المسلحة تقصف حي الشيخ مقصود بحلب بالقذائف الصاروخية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا اليوم, أخبار سوريا, حلب, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik