16:08 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    حمص

    "ليبيون" يحاولون إفشال مصالحة حمص

    © AP Photo /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11

    لايزال ملف المصالحة الوطنية في ريف حمص الشمالي "الوعر، تلبيسة، الحولة، الرستن، الدارة الكبيرة "، يشهد غموضاً في تطبيق بنود الاتفاق والتي كان يعرقل تنفيذها القادة من جنسيات غير سورية.

    وأوضح مصدر خاص لـ "سبوتنيك" أن المسلحين الذين كانوا يمنعون إنجاز المصالحة الوطنية في حي الوعر والبالغ عددهم  170 مسلح من جنسيات غير سورية،  تم إخراجهم مع عائلاتهم منذ مدة إلى قلعة المضيق ومن ثم ذهبوا إلى إدلب، وتم إدخال المساعدات الإنسانية إلى الحي إلا أنه لم يطرأ أي جديد بعدها على تطبيق كامل بنود المصالحة.

    وأضاف المصدر أن قادة بعض البلدات من جنسيات ليبية ويبلغ عدد المسلحين داخل حي الوعر فقط  نحو أكثر من أربعة آلاف مسلحاً يمنعون النساء والأطفال من الخروج، في حين  يبلغ عدد المختطفين من خارج الحي نحو 800 مواطن ومواطنة.

    ونصت عملية التفاوض السابقة على تسليم كامل سلاح المسلحين للجيش العربي السوري، وتسوية أوضاع المطلوبين وفتح الطرقات وإطلاق سراح المعتقلين.

    انظر أيضا:

    مسلحو الحولة يقتلون 7 مواطنين في حمص
    الأركان الروسية تكشف سبب تحطم المروحية "مي- 28 إن" في حمص
    محافظ حمص يشيد بدور سلاح الجو الروسي في تحرير تدمر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, أخبار العالم العربي, حمص, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik