04:13 25 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    صناديق من المساعدات الإنسانية للشعب السوري

    بعد أربع سنوات حصار...داريا تتلقى مساعدات إنسانية خالية من المواد الغذائية

    © Sputnik . Alexey Kudenko
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    تتلقى مدينة داريا السورية، اليوم الخميس، لأول مرة منذ سنوات، مساعدات إنسانية من قبل وكالات إنسانية عن طريق اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

    وأشار مصدر متطوع بالصليب الأحمر لمراسل "سبوتنيك"  إلى أن أهالي داريا ينتظرون دخول قافلة مساعدات الأمم المتحدة التي يفترض دخولها اليوم، وأنها ستحمل أدوية ولقاحات للأطفال ولن تتضمن مواد غذائية».

    وأكد المصدر أن «مدينة داريا وحتى تاريخ اليوم لم تتلق أية مساعدات إنسانية رغم مرور أكثر من ثلاث سنوات ونصف على الحصار القاسي الذي يفرض على المنطقة».

    كما أكد ناشطون لمراسل "سبوتنيك "  إن المساعدات الدوائية وحدها دون المساعدات الغذائية، لن تكون رغم أهميتها كافية لتلبية الاحتياجات الطبية في المدينة، فضلاً عن أن تخفف الكارثة الإنسانية عن أكثر من 8000 شخص محاصر في المدينة التي تمضي باتجاه مجاعة مشابهة لما حصل في مضايا سابقاً».

    مشددين على «ضرورة التطبيق الكامل لقرارات الأمم المتحدة وضمان وصول المساعدات الإنسانية بشكل كامل ومستمر ريثما يتم فك الحصار بشكل نهائي عن المدينة».

    هذا وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر قد أعلنت أن وكالات إنسانية ستقوم بإيصال أول دفعة من المساعدات الإنسانية إلى مدينة داريا السورية المحاصرة منذ عام 2012.

    وقال المتحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بافيل كرجيزيك، "هذه هي القافلة الإنسانية الأولى إلى هذه المدينة الواقعة في ضواحي دمشق منذ بدء الحصار في نوفمبر عام 2012".

    كانت أكبر قافلة من المساعدات الإنسانية منذ بدء الحرب في سوريا قبل 5 سنوات، دخلت مدينة الرستن المحاصرة في وسط سوريا في 21 أبريل الماضي، وذلك غداة نجاح الأمم المتحدة في إجلاء 500 شخص من أربع مناطق محاصرة أخرى.

    وأوضح الصليب الأحمر أن قافلة المساعدات التي وصلت إلى منطقة الرستن في ريف حمص الشمالي، ضمت 65 شاحنة تحمل مواد غذائية وأدوية ومعدات طبية.

    انظر أيضا:

    تقدم وحدات الجيش السوري في داريا وقطع الإمداد عن المسلحين
    الجيش السوري يقضي على آخر تجمعات الإرهابيين في المنطقة الفاصلة بين داريا والمعضمية
    الجيش السوري يقطع آخر خطوط الإمداد عن مسلحي داريا
    الكلمات الدلالية:
    مساعدات إنسانية, سورية, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik