13:50 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 42
    تابعنا عبر

    أشار نائب المدير التنفيذي بمؤسسة "روس آتوم" للطاقة النووية الروسية، فلاديمير أسمولوف، إلى أن روسيا تساعد الدول على استخدام الطاقة النووية السلمية، خاصة أن معدل استخدامها لا يتجاوز 16% من إجمالي الطاقة المستخدمة في العالم.

    وأكد أن مستقبل العالم في مجال الطاقة يتركز على استخدام الطاقة النووية السلمية، وهو ما بدأت الدولة المتقدمة في تطبيقه منذ سنوات حيث تعتمد الدول الأوروبية وروسيا على الطاقة النووية السلمية لاستخراج أكثر من 70% من احتياجاتها من الطاقة والكهرباء.

    وأضاف خلال تصريحات صحفية، على هامش المؤتمر الدولي المنعقد في موسكو، اليوم الاثنين، حول مستقبل الطاقة النووية السلمية "آتوم إكسبو 2016"، الذي بدأ بمشاركة مصر و52 دولة، أن مشروع مفاعل الضبعة النووي للاستخدامات السلمية الذي تعتزم الحكومة المصرية إنشاءه خلال الفترة المقبلة من أكثر أنواع المفاعلات النووية أمانا في العالم.

    ولفت إلى أن روسيا من أوائل دول العالم في إنشاء المفاعلات النووية، حيث أنشأت في العام 1954، أول مفاعل نووي سلمي بطاقة إنتاجية وقتها 5 آلاف كيلوواط، وبلغ عدد المفاعلات النووية التي أنشأتها روسيا حول العالم إلى الآن نحو 70 مفاعلا مختلفة الأحجام والأنواع ما يجعلها رائدة في هذا المجال على مستوى العالم.

    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا اليوم, أخبار مصر, مشروع الضبعة النووي, روس آتوم, مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook