22:28 23 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    الجيش الليبي

    برلماني ليبي: الهجوم على إجدابيا رسالة بعودة المليشيات لبنغازي

    © Sputnik. Mahmoud Turkia
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    وصف عضو البرلمان الليبي حمد البنداق تكليف عقيلة صالح رئيس مجلس النواب لرئيس الأركان العامة عبدالرازق الناظوري حاكما عسكريا للمنطقة الممتدة من مدينة درنة شرقا حتى بن جواد غربا بأنه قرار صائب، وأوضح البنداق خلال حواره مع "سبوتنيك"، أن عقيلة صالح قطع بذلك الطريق على المجلس الرئاسي حيث كان يريد تكليف .اللواء سليمان محمود العبيدي بهذه المنطقة

    وأكد البرلماني الليبي خلال حديثه لـ"سبوتنيك "، أن الهجوم على إجدابيا رسالة إلى عودة المليشيات لبنغازي بقيادة زياد بلعم وإسماعيل الصلابي وبموافقة الجضران غير المعلنة والذي لا مانع لديه في دخول مجموعة بلعم والصلابي إجدابيا.

    "وفي السياق ذاته، أوضح الناطق باسم القيادة العامة للجيش العقيد أحمد المسماري،  أن من يقود المجموعات الإرهابية جنوب مدينة إجدابيا هو عضو تنظيم "القاعدة في المغرب الإسلامي الشهير بـ"نحول"، مشيرا إلى أن قصف سلاح الجو الليبي لمعسكر الشام التابع لحرس المنشآت النفطية بمدينة أجدابيا جرى بشكل غير مباشر ووصفه بأنه "استهداف تحذيري".

    وقال العقيد أحمد المسماري خلال مؤتمر صحفي عقده، ليل أمس الأربعاء، بمدينة بنغازي إن الأمور تجري وفق الخطط التي وضعتها القيادة العامة للجيش بقيادة العميد ركن فوزي المنصوري، آمر غرفة عمليات إجدابيا التابعة للجيش الليبي، لـ"التصدي للجماعات الإرهابية التي يقودها أحد أعضاء تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي الشهير بـ"نحول"، وهو من مدينة بنغازي ويقود مقاتلين من "جنسيات أفريقية"، مضينا: "هؤلاء هم ثوار الصادق الغرياني، مجموعة من التكفيريين أعضاء تنظيم القاعدة ومرتزقة من مالي".

    وأكد الناطق باسم الجيش الليبي "أن استهداف معسكر الشام كان بشكل غير مباشر ولم نصب أي هدف أو تجمعات أو غرفة عمليات داخل المعسكر لأن القصد من هذا القصف قصف تحذيري

    الكلمات الدلالية:
    أخبار ليبيا اليوم, أخبار ليبيا, أخبار العالم العربي, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik