18:03 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    192
    تابعنا عبر

    أكد الأمين العام لـــ"حزب الله" اللبناني، حسن نصر الله، أن هناك العديد من الدول التي لعبت دورا فعالاً في إدارة الفتنة التي اجتاحت سوريا، حتى وصلت البلاد إلى ما هي عليه اليوم.

    وقال نصر الله: "هناك دول عديدة أدارت الفتنة، حتى وصلت البلاد إلى ما هي عليه اليوم"، مؤكدا أن هناك قرارا، تم اتخاذه من قبل السعودية وتركيا بإرسال آلاف الإرهابيين إلى شمال حلب.

    وأضاف أيضاً: "نحن أمام موجة جديدة من مشاريع الحرب على سوريا تخاض الآن في شمال سوريا، وتحديدا في حلب.

    وأوضح السيد حسن نصر الله أن عدد عناصر الحزب وكوادره في حلب كبير، وأنه ليس بالقليل.

     وأكد الأمين العام لـ"حزب الله"، أن الحزب يساعد السوريين في سوريا والعراق، وأنه يدافع عن لبنان في الوقت نفسه.

    وقال نصرالله: "نحن نساعد السوريين في سوريا والعراقيين في العراق، ولكننا ندافع أيضاً عن لبنان"، موضحا أن "المقاتلين في العراق ضد "داعش"، طلبوا مساعدة فورية من "حزب الله"، بعدد معين من كوادره وقياديه، وعند الفجر كان العدد المطلوب جاهزا للانطلاق".

    وأوضح نصر الله أن العراقيين الذين يقاتلون في الفلوجة والأنبار والموصل،  يدافعون عن كل المنطقة والأمة برمتها.

    وأشار نصر الله إلى  أن الحزب خسر 26 شهيداً خلال المعارك التي خاضها في سوريا ولبنان منذ بداية حزيران وأن هناك أسير واحد فقط للحزب.

    انظر أيضا:

    نصر الله: ليبرمان متعجرف ومعتوه
    نصر الله يتهم "تكفيريين" باغتيال مصطفى بدر الدين
    نصر الله: القرارات العربية بتسمية حزب الله "منظمة إرهابية" قرارات تعسفية بحق المقاومة
    الكلمات الدلالية:
    حزب الله, حسن نصرالله, لبنان, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook