Widgets Magazine
23:38 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    بوتين مع أردوغان

    باحث: اعتذار أردوغان لبوتين يمهد لحل في سوريا

    © AFP 2019 / ADEM ALTAN
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    عودة العلاقات الروسية-التركية (51)
    0 10
    تابعنا عبر

    قال الباحث المتخصص في شؤون الشرق الأوسط محمد علي حسن، إن إعلان تركيا، على لسان رئيس الوزراء بن علي يلدريم، أنها تسعى إلى تطبيع العلاقات مع روسيا، بعد الأزمة الكبرى التي وقعت بين البلدين على خلفية إسقاط الطائرة الحربية الروسية "سو 24"، يعد عودة "وعي" إلى تركيا، بعدما كادت أن تفقد لاعباً هاماً في الشرق الأوسط.

    وأضاف حسن، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بدأ يفهم أخيراً أن العلاقات مع روسيا، ستكون حلا لكثير من أزماته الداخلية والخارجية، خصوصاً الأزمة التي وضع فيها بلاده، بعدما ورطها في مستنقع الحرب في سوريا، وخاض بها قتالا على عدة جبهات، ما جعل أراضيها مرتعاً للتنظيمات الإرهابية.

    الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
    © Sputnik . Sergey Guneev
    ولفت الباحث المتخصص في شؤون الشرق الأوسط، إلى أن مساعي أردوغان الحالية، لتحقيق مصالحات مع عدد من الدول، تدل على إدراكه لأهمية التراجع عن فكرة "الخلافة"، أو أن يتصدر سدة الحكم في العالم الإسلامي، وهي أفكار تحدث عنها مراراً مقربون من أردوغان، كما أن التوجه العام باتجاه التهدئة مع روسيا، يمهد لإيجاد حل للأزمة السورية.

    وأوضح أن الاتفاقية التي عقدتها تركيا مع إسرائيل، خلال اليومين الماضيين، والتي تضمنت — بشكل غير مباشر- عودة العلاقات بين أنقرة وتل أبيب إلى سابق عهدها، وتجنب المواضيع التي أثارت أزمات خلال السنوات السبع الماضية، وخصوصا رفع الحصار عن قطاع غزة، وهو الحصار الذي كان سبباً في أزمة كبرى، منذ 8 سنوات تقريباً.

    وأكد محمد علي حسن، أن هذا الاتفاق، وبعدها بيوم واحد يعتذر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن إسقاط الطائرة الروسية، كلها مؤشرات على أنه يعيد الكثير من حساباته في الفترة الحالية، ويسعى إلى جذب أطراف فاعلة في اللعبة السياسية في منطقة الشرق الأوسط، الأمر الذي قد يحقق بعض المكاسب لتركيا، أو على أقصى تقدير يجنبها الوقوع في مزيد من الخسائر خلال الفترة المقبلة.

    وكان دميتري بيسكوف، السكرتير الصحفي للرئيس الروسي قد أكد، أمس الاثنين، أن أردوغان بعث رسالة إلى بوتين أعرب من خلالها عن تعازيه لعائلة طيار "سو-24" واستخدم كلمة "أعتذر".

    وكان سلاح الجو التركي قد أسقط الطائرة الروسية من طراز سو- 24 داخل الأراضي السورية قرب الحدود التركية، بزعم اختراقها المجال الجوي التركي.

    الموضوع:
    عودة العلاقات الروسية-التركية (51)

    انظر أيضا:

    أردوغان يعتذر لبوتين
    اعتذار أردوغان غير كاف
    كيف سيعوض أردوغان عن اعتذاره لبوتين
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, أخبار سوريا اليوم, حل, اعتذار, الأزمة السورية, تركيا, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik