09:55 26 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    الجيش الإسرائيلي

    باحث بالشأن الإسرائيلي: التوتر يسود الأراضي المحتلة في "يوم القدس"

    © AP Photo / Ariel Schalit
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    خلال الساعات القليلة الماضية، تزايدت عمليات طعن الإسرائيليين، في الخليل ورام الله ومناطق أخرى، حسبما أعلنت جهات فلسطينية وإسرائيلية رسمية، تلقت أنباء عن مقتل أكثر من فلسطيني، ومستوطنة إسرائيلية، وجرح آخرين، إثر تنفيذ عمليات طعن.

    وقال المتخصص في الشأن الإسرائيلي محمد علي ، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الجمعة، إنه كان من المتوقع أن تقع عمليات فدائية ضد الإسرائيليين اليوم، الذي يحمل اسم يوم القدس العالمي، وهو يتزامن مع الجمعة الأخيرة من شهر رمضان كل عام، وبالتالي كانت عمليات الطعن غير مستبعدة من البداية.

    وأضاف علي، أن الجديد هذا العام أن الفلسطينيين استبدلوا — منذ أشهر قريبة- العمليات المسلحة وإطلاق النار بعمليات الطعن، وهي وإن كانت قاتلة، فإنها رسالة للإسرائيليين أن العمليات الفدائية ستستمر من جانب الفلسطينيين، الذين يرون أن المقاومة حق مشروع لكل شعب اغتصبت أرضه.

    وتابع "قد يرى البعض أن ما يحدث يعد تجاوزاً في حق مدنيين أبرياء، وآخرون قد يرونه حقاً مشروعاً للفلسطينيين أن يقاوموا محتليهم بالأدوات المتاحة لهم، ولكن في كل الأحوال كان باستطاعة قادة الطرفين أن يجنبوا شعوبهم هذه العداوات، وتوفير نقاط تواصل واتفاق".

    ولفت إلى أن مؤتمر باريس الأخير، الذي كانت فرنسا دعت إليه لتجديد المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، وكذلك حديث رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو عن إمكانية قبول مبادرة السلام العربية التي طرحت عام 2002، والتي عاد ورفضها لاحقا، كانا فرصة مناسبة للطرفين لتحقيق سلام يجنب الجميع ويلات الدم.

    وأكد الباحث المتخصص في الشأن الإسرائيلي، أن دماء المدنيين الإسرائيليين التي تسيل على الأراضي المحتلة، يتحمل وزرها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، الذي يرفض أي مبادرات تحقق السلام، ويملي شروطا تعجيزية طوال الوقت، لتعطيل أي جهود للمصالحة.

    وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قالت في بيان مقتضب، اليوم الجمعة، إنها أبلغت رسميا بمقتل المواطن محمد ناصر طرايرة، من بلدة بني نعيم برصاص الاحتلال. وبحسب مصادر إسرائيلية، فإن الشاب تسلل للمستوطنة، وطعن مستوطنة، لتتدخل "فرقة حماية المستوطنين"، التي وصلت للمكان وأطلقت النار على الفلسطيني، ما أدى لمقتله، وأصيب أحد أعضاء الفرقة برصاص زملائه.

    الكلمات الدلالية:
    أخبار إسرائيل اليوم, الجيش الإسرائيلي, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik