20:02 GMT23 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد محافظ مدينة القدس عدنان الحسيني أن سكان مدينة القدس يتعرضون لعملية إجهاد نهائي، في محاولة من السلطات الإسرائيلية لتهجير أهالي القرى والمناطق المجاورة للقدس تمهيداً للسيطرة عليها.

    وجدد الحسيني تحذيره من مخطط التوسع الاستيطاني الإسرائيلي في القرى والبلدات المحيطة لمدينة القدس، مؤكداً على "صمود المواطنين الفلسطينيين في مواجهة التغول الإسرائيلي غير المسبوق، للحفاظ على أراضيهم وممتلكاتهم".

    ونوّه الحسيني في تصريح صحفي إلى أن "مخطط الاستعمار والاستيطان الإسرائيلي موجود في محيط مدينة القدس من جنوبها إلى شرقها ومن شرقها إلى شمالها، مشدداً على أن "صلاة المواطنين على أنقاض المنازل المدمرة مبادرة هامة لشد أزار المواطنين في المنطقة".

    وأضاف، "نحن الآن بصدد وقف الهدم الإضافي، أما ما قد هدم فسننظر بتفاصيله"، معتبراً طريقة الهدم غير مسبوقة، وسريعة جداً، بعد أن قدمت إنذارات وإطارات للهدم من خمس جهات إسرائيلية.

    وتابع، "إسرائيل فوق القانون لا تستمع لأحد وقد قدمت  قوات الاحتلال إنذارات للهدم، بعد هدم 11 بناية في 25 وحدة سكنية، في الجزء الشمالي المواجه لجدار الفصل".

    انظر أيضا:

    وفد كنسي مصري يزور القدس الثلاثاء المقبل
    الخارجية الفلسطينية: حكومة نتنياهو تواصل حربها على الوجود الفلسطيني في القدس
    الآلاف من الإسرائيليين يشاركون بمسيرة لمثليي الجنس في القدس
    الكلمات الدلالية:
    القدس, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook