14:23 GMT17 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    ملف عودة السياحة الروسية إلى مصر (134)
    0 20
    تابعنا عبر

    لم تتسلم وزارة الطيران المدني المصرية أي تقارير تؤكد وجود آثار مواد متفجرة على حطام الطائرة التابعة لشركة مصر للطيران.

    أكد باسم سامى، مدير المركز الإعلامي بوزارة الطيران المدني، إن لجنة التحقيقات في حادثة سقوط الطائرة المصرية بالبحر المتوسط في مايو/أيار الماضي، لم تتسلم حتى الآن أي تقارير فنية من الأدلة الجنائية أو النيابة العامة تؤكد وجود آثار مواد متفجرة على حطام الطائرة، جاء ذلك ردًا على ما تم نشره في جريدة "لوفيغاروا" الفرنسية ونقلته وكالة أنباء شهيرة عنها.

    وقال مدير المركز الإعلامي في تصريحات صحفية له اليوم السبت، إن اللجنة مازالت تُمارس عملها لكشف الأسباب الفنية لسقوط الطائرة المصرية اثناء رحلتها من باريس إلى القاهرة، مؤكدا أنه فور توصل اللجنة إلى أي جديد يتم أعلنه فوراً.

    وكانت صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية، قالت إن محققين من معهد البحث الجنائي الفرنسي، عثروا على آثار لمادة "تى إن تى" المتفجرة.

    وذكرت صحيفة "اليوم السابع" المصرية أن الصحيفة الفرنسية أوردت في تقرير مطلع شهر يوليو/تموز الماضي أن أحد طياري الطائرة المصرية المنكوبة حاول إطفاء الحريق على متنها قبيل سقوطها في مياه البحر المتوسط، وأن هذا الحريق كان قد نشب في مقدمة الطائرة ولم يتسبب في تعطل مسجل مؤشرات الطيران، أو الصندوق الأسود الثاني، الموجود في ذيل الطائرة، لأنها واصلت طيرانها لعدة دقائق "بشكل متوازن" قبل سقوطها.

    الموضوع:
    ملف عودة السياحة الروسية إلى مصر (134)

    انظر أيضا:

    لوفيغارو: العثور على آثار لمادة متفجرة على حطام طائرة مصر للطيران
    صحيفة: طائرة مصر للطيران تحطمت في الجو بعد حريق
    وزير الطيران المصري ساخرا: "كائنات فضائية" وراء سقوط طائرة مصر للطيران
    الكلمات الدلالية:
    أخبار مصر اليوم, تصريحات, تحطم طائرة, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook