22:36 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 34
    تابعنا عبر

    أفادت مصادر محلية بأن مسلحي "داعش" أعدموا بجهاز لحم الأوكسجين 6 شبان، وصفوهم بـ"عناصر المقاومة"، وجلدوا 3 آخرين عقابا للعبهم كرة القدم، في معقل التنظيم مدينة الموصل شمالي العراق.

    ونقلت قناة "السومرية" العراقية، الثلاثاء 20 سبتمبر/أيلول، عن مصدر داخل المدينة، قوله: "هذه العملية الوحشية جرت في ساحة وسط حي الأندلس.. حيث أعدم مسلحو "داعش" الشبان الـ6 وهم مكبلو الأيدي، بتهمة انتمائهم إلى أحد فصائل المقاومة، أمام حشد غفير من الناس، وذلك بهدف خلق حالة من الخوف والهلع بين السكان".

    في غضون ذلك، أعلنت مصادر أخرى أن مسلحي التنظيم جلدوا 3 شبان، اعتقلوا أثناء ممارستهم كرة القدم داخل حديقة الشهداء وسط الموصل، مركز محافظة النينوى، وارتدى أحدهم قميصا يحمل اسم اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي.

    وأضاف مصدر، لم يكشف عن هويته، لوكالة الأنباء العراقية ("Iraqi News") أن متشددي "داعش" مزقوا القميص وحكموا بجلد كل من الشباب المعتقلين 30 جلدة أمام أنظار الجمهور في ساحة وسط الموصل، بزعم أنهم "يمارسون لعبة يحرمها الإسلام".

    انظر أيضا:

    "داعش" يشن هجوما بالكيماوي على القوات العراقية والأمريكية
    المقاتلات الأمريكية تمهد لـ"داعش" في دير الزور بالقصف على الجيش السوري
    شاهد بالفيديو ..."سبية" إيزيدية استعبدها "داعش" لأمور عدة
    الكلمات الدلالية:
    العراق, الموصل, أخبار العراق اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook