08:15 24 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    المغرب

    عودة "المغرب" للاتحاد الإفريقي تدعم مساعيه لحل الأزمة مع "البوليساريو"

    YouTube.com
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 23

    قال الاتحاد الأفريقي، في بيان له اليوم السبت، إن المملكة المغربية طلبت بشكل رسمي العودة من جديد إلى عضوية الاتحاد، بعد أكثر من 32 عاما من خروجها منه، حيث أن المغرب غادرت الاتحاد الإفريقي عام 1984، وكان يسمى وقتها "منظمة الوحدة الأفريقية".

    وأوضح السياسي المغربي أحمد عواض، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، أن المملكة المغربية طلبت رسميا الجمعة الانضمام من جديد إلى الاتحاد الأفريقي، بعد مغادرتها له في 1984، احتجاجا على قبول عضوية "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية"، المعلنة في الصحراء الغربية من قبل البوليساريو.

    وكانت "الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب " (بوليساريو) التي تأسست في 1973 أعلنت استقلال الصحراء الغربية. وبعد سنوات من النزاع المسلح تم إعلان وقف لإطلاق النار في 1991.

    وأضاف أحمد عواض قائلا: "المغرب كان ألمح قبل شهرين إلى أنه يرغب في العودة من جديد إلى الاتحاد الأفريقي، وهذه الرغبة تدل على وجود اتجاه لدى المغرب للقبول ببعض الحلول الوسطية، التي ستعيد للمغرب مكانته الأفريقية، وتحد من حدة النزاع القائم بين الحكومة وجبهة البوليساريو.

    وكان العاهل المغربي الملك محمد السادس، توجه برسالة إلى قمة الاتحاد الأفريقي، التي تم عقدها في كيغالي، في منتصف شهر يوليو/ تموز الماضي، قال فيها إنه حان الوقت لأن يسترجع المغرب مكانته الطبيعية ضمن أسرته المؤسسية، في إشارة إلى عودة المملكة لحضن الاتحاد الأفريقي.

    وقال عواض: "العاهل المغربي كان أكد في نهاية يوليو/ تموز، أن قرار بلاده بالعودة للمنظمة الأفريقية لا يعني تخلي المملكة عن حقوقها في الصحراء الغربية، ولكن الخفي بين السطور هو أن المملكة أصبح عليها عبء المواجهة منفردة، وهو ما لا تميل إليه، وتحتاج إلى جهات داعمة في جهود التفاوض الدبلوماسي والسياسي أيضا.

    وتحتاج عودة المغرب إلى عضوية المنظمة، تصديقا عبر تصويت في مفوضية الاتحاد الأفريقي.

     

     

     

    انظر أيضا:

    المغرب لم يواجه الإرهابيين وهو مدرسة لمكافحة الإرهاب
    "حزب الأصالة والمعاصرة": قوى خارجية تحاول تهديد استقرار المغرب
    شاهد ماذا فعل ملك المغرب عندما حاولت امرأة تقبيله
    المغرب يشن أكبر حملة أمنية لمواجهة التهديدات الإرهابية
    الكلمات الدلالية:
    الاتحاد الأفريقي, الملك محمد السادس, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik