12:57 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    080
    تابعنا عبر

    قالت المستشارة السياسية للرئاسة السورية الدكتورة بثينة شعبان إن السعودية وقطر يمولان الإرهاب والهجمات على سورية ولا يريدون للحرب أن تنتهي.

    في حديث لها مع قناة "آر تي" الناطقة باللغة الإنجليزية، قالت شعبان:

    "تركيا تقوم بهجمات استفزازية في الشمال السوري والسعودية وقطر تمول هذه الهجمات وتمول الإرهابيين لأنهم بكل بساطة لا يريدون لهذه الحرب أن تنتهي"

    وقالت أيضاً إن الولايات المتحدة لم تفي بتعهداتها تجاه الاتفاقية مع روسيا، حيث لم تعمل على فصل المعارضة المعتدلة عن الإرهابيين، وروسيا هي الوحيدة التي تتصرف بمسؤولية كبيرة لنجاح وقف إطلاق النار.

    وأشارت شعبان إلى أن الحكومة السورية وافقت على وقف إطلاق النار والتزمت به، ولكن الإرهابيين لم يلتزموا به ولم تقل الولايات المتحدة لهم شيئاً، لأن الولايات المتحدة ومجلس الأمن لا يريدون قول الحقيقة عن الذي يجري في سورية.

    وفي إجابتها عن سؤال لماذا لم تستطع الولايات المتحدة الالتزام بالاتفاقية، قالت شعبان إنه يوجد داخل الولايات المتحدة خلاف قائم بين البيت الأبيض والبنتاغون الذي لا يريد وقف إطلاق النار.

    وأضافت بثينة أن الأمريكيين لا يريدون للجيش السوري أن يحرر المدن من الإرهابيين، لأنه كلما تحررت منطقة يبادرون إلى التصريحات العدائية لسورية والجيش السوري، هم لا يريدوننا أن نحرر حلب من جبهة النصرة. لأن النصرة مدعومة أمريكياً و تركياً وسعودياً وقطرياً.

    وذكّرت شعبان أنه يوم الغد هو ذكرى مرور عام على مشاركة القوات الروسية للجيش السوري في حربه ضد الإرهاب

    وأشارت إلى الدور الكبير الذي تقدمه روسيا لمحاربة الإرهاب في سورية وتقدمت بالشكر للجيش والشعب والقيادة الروسيين.

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: على الولايات المتحدة وشركائها إثبات صدق نواياهم في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, سورية, أخبار سوريا اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook