14:12 22 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    الجبهة الشعبية

    الجبهة الشعبية تتهم الأمن بالاعتداء على مسيرة لها وتحمل أبو مازن المسؤولية

    © AFP 2018 / Mahmud Hams
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أصدرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بيانا، قالت فيه إن عناصر من الأجهزة الأمنية بلباس مدني، وبعض البلطجية، اعتدوا على مسيرة جماهيرية نظمت في مدينة رام الله مساء اليوم، ما أدى إلى وقوع إصابات.

    وحمّلت الجبهة الرئيس محمود عباس أبو مازن شخصيا، المسئولية عن الاعتداء على مسيرة جماهيرية نُظمت في مدينة رام الله مساء اليوم، وأدت إلى وقوع إصابات.

    واعتبرت الجبهة أن الاعتداء بالضرب، على مجموعة من الشبان والفتيات والتلفظ بألفاظ نابية، والتحرش ببعض الفتيات، هو تطور خطير في ممارسات أجهزة أمن السلطة، سيكون لها تداعياتها الخطيرة على مجمل العلاقات الوطنية، ولا يمكن أن تمر مرور الكرام، وستواجه بمزيد من الإصرار على مواجهة النهج السلطوي وممارسات الأجهزة الأمنية القمعية.

    وطالبت الجبهة بضرورة عقد اجتماع طارئ للقوى الوطنية والإسلامية للوقوف أمام مسئولياتها في الشأن الوطني العام، ولمناقشة تداعيات هذا الاعتداء، داعية جماهير الشعب الفلسطيني إلى التحرك العاجل لمواجهة التغول السلطوي، وتنديداً بالاعتداء، وحماية لحقوقها فى الاحتجاج السلمي، ومعارضة كل السياسات والنهج السياسي الذي تمارسه القيادة الفلسطينية المتنفذة، على حد تعبير البيان.

    انظر أيضا:

    الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تطالب محمود عباس بعدم حضور جنازة بيريز
    الجبهة الشعبية تدعو العربي إلى مراجعة موقفه من زيارة رام الله
    لماذا أوقف الرئيس عباس مخصصات الجبهة الشعبية المالية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فلسطين, فلسطين, الجبهة الشعبية لتحرير فلطسين, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik