17:11 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت رئيسة مجلس الاتحاد للبرلمان الروسي، فالنتينا ماتفيينكو، اليوم الجمعة، أن التحالف الغربي والمنظمات الإرهابية يحاولون إلصاق تهمة قصف المدارس السورية بروسيا والقوات الحكومية السورية.

    موسكو — سبوتنيك

    وقالت ماتفيينكو، خلال لقاء مع الصحفيين، اليوم: "اختلاق تهمة أخرى، وواضح من قبل من، والمثير للاشمئزاز، أنه للقيام بمحاولات اتهام روسيا من دون أي أساس،

    يجري استخدام موضوع الأطفال الحساس والمقدس بالنسبة لأي شخص كان 

    ونوهت ماتفيينكو، إلى أنه يجب التوقف "وبالتحديد، روسيا طالبت بالتحقيق بمثل هذه الوقائع بمشاركة المنظمات والوكالات الدولية"

    وأشارت إلى أن وزارة الدفاع الروسية تثبت بشكل قاطع أن اتهام القوات الجوية والفضائية في روسيا والجيش السوري بقصف المدرسة، مزيف".

    وأكدت ماتفيينكو على أن التلاعب بـ"موضوع الأطفال" في العلاقات الدولية غير مقبول، وأشارت إلى أن المعطيات التي ينشرها الغرب التي تزعم اتهام روسيا وسوريا بقصف المدارس السورية، مزيفة".

    وكانت "اليونيسيف" قد أفادت، بمقتل 22 طفلا وستة مدرسين نتيجة لغارة جوية على مدرسة بمدينة حاس في محافظة إدلب السورية، التي تسيطر عليها جماعات مسلحة.

    ووصف مدير الصندوق الحادث بـ"مأساة"، مشيرا إلى أن هذا الهجوم يعتبر "جريمة حرب" في حال كان متعمدا. وتحدثت تقارير إعلامية حول أن روسيا أو السلطات السورية تتحمل المسؤولية عن الحادث.
    إلا أن المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، أكد أن ما نشرته وسائل إعلام أجنبية من لقطات فيديو، زعمت أنها تخص ضربة جوية في إدلب، عبارة عن "تركيب" مونتاج لأكثر من 10 لقطات.

    وأضافت ماتفيينكو، "يتم ارتكاب مثل هذه الجرائم من جانب الإرهابيين أو التحالف الغربي، ويقومون بتلفيق الاتهامات ضد روسيا، ومن دون أدلة أو التحقق من الوقائع، يبدؤون باتهام روسيا".ش

    انظر أيضا:

    البيت الأبيض لا يكشف معلومات عن قصف قافلة المساعدات في سوريا
    إسرائيل تتعرض إلى قصف من سوريا وغزة
    قصف تركي على مواقع للأكراد وداعش في شمال سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا اليوم, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook