03:05 18 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    الجيش السوري يستعيد أهم  أرث ديني في حلب

    بالصور والفيديو...الجيش السوري يستعيد أهم إرث ديني في حلب

    © Sputnik. Morad Saeed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 82050

    يعتبر الجامع الأموي الكبير في مدينة حلب أكبر وأهم الجوامع فيها، فهو جزء من التراث العالمي ويعود لمئات السنين، ويقع بالقرب من سوق المدينة، كما يحتضن الجامع ما بقي من جسد النبي زكريا، لذا يعتبره سكان المدينة من أبرز المعالم التاريخية والدينية لمدينة "حلب".

    وتمكن الجيش السوري والمجموعات المساندة له من تحرير كامل الجامع "الأموي" الذي يجاور حي "الجلوم" في المدينة القديمة بعد سنوات على سيطرة تنظيم جبهة "النصرة" عليه، والتي قامت بنهب وسرقة كافة الوثائق والمخطوطات الأثرية والدينية التي تمتلكها المكتبة الموجودة، إضافة  للمنبر الأثري الذي وقف عليه صلاح الدين الأيوبي، كما قامت بتفجير المأذنة وتحويلها إلى ركام ليصبح الجامع بعدها مركزا لتواجد القيادات التابعة للفصائل المسلحة، وفي مقدمتها "جبهة النصرة"، مما استدعى وضع المتاريس بداخله وتحويله إلى مقر قيادة وعمليات.

    الجيش السوري يستعيد أهم  أرث ديني في حلب
    © Sputnik. Morad Saeed
    الجيش السوري يستعيد أهم أرث ديني في حلب

    وأثمرت انتصارات الجيش السوري والحلفاء عن انتزاع السيطرة على كامل المدينة القديمة وعلى كافة المناطق الأثرية والدينية داخلها، حيث أصبحت مدينة "حلب" خالية من المسلحين وهي تتجهز لنفض غبار الحرب عنها فيما تستعد الحكومة السورية هي أيضاً لمرحلة من العمل الشاق والتأهيل ،تطال كافة مرافق الحياة إضافة للمعالم الدينية والأثرية التي دمرها الإرهاب عبر 5 سنوات.

    الجيش السوري يستعيد أهم  أرث ديني في حلب
    © Sputnik. Morad Saeed
    الجيش السوري يستعيد أهم أرث ديني في حلب

    ويشار إلى أن الجيش السوري أكمل عملياته القتالية باتجاه الجزء المتبقي من أحياء حلب بعد رفض المسلحين لبعض شروط الهدنة وتعنتهم، فهم محاصرون في مساحة لا تتجاوز الكيلومترين.

    انظر أيضا:

    الكرملين يقيم الوضع في حلب
    روسيا أنشأت ممرات إنسانية في حلب خرج عبرها الآلاف من السكان
    مظاهرات أمام القنصلية الروسية في إسطنبول بسبب حلب
    الكلمات الدلالية:
    الجيش السوري, حلب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik