00:25 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال مندوب سوريا لدى الأمم المتحدة، اليوم الاثنين، إن فرنسا وبعض الدول من أعضاء مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، لم يستنكروا عمليات حرق الحافلات التي أرسلت لنقل المرضى والجرحى من كفريا والفوعة.

    وانتقد الجعفري تعاطي وسائل الإعلام مع انتهاكات المسلحين في حلب قائلا إن "وسائل الإعلام قالت تم حرق خمس حافلات فقط وهذا ليس صحيحا، تم إحراق 25 حافلة وأخذوا اثنين من سائقي الحافلات رهائن وقتلوا ثلاثة".

    وأكد الجعفري، خلال مؤتمر صحافي عقب موافقة مجلس الأمن على قرار نشر مراقبين في حلب، أن حلب ستكون خالية تماما من المسلحين غدا الثلاثاء، لافتا إلى أهمية أن يتقدم المجتمع الدولي للإيفاء بالاحتياجات الإنسانية للمدنيين.

    وأضاف المندوب السوري:

    الحكومة السورية تطلب من المؤسسات الدولية القيام بدورها من أجل مساعدة المدنيين في حلب.

    ورحب الجعفري بأي نوايا حسنة وراء قرار مجلس الأمن.

    انظر أيضا:

    فارس الشهابي: الإرهابيون بدعم تركيا نهبوا ودمروا حلب والخسائر تقدر بـ200 مليار دولار
    وزارة الخارجية الروسية: إرسال مراقبين دوليين إلى حلب ينبغي أن يتم بموافقة دمشق
    وزير الخارجية التركي يؤكد إجلاء نحو 20 ألف مدني من شرق حلب
    شاهد...كيف تضامنت كلوي كارداشيان مع حلب
    محافظ حلب لـ "سبوتنيك": أكثر من 50 ألف مدني تم نقلهم لمراكز الإقامة المؤقتة
    مجلس الأمن يعتمد بالإجماع قرارا حول مراقبة عملية الإجلاء في حلب
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, أخبار سوريا, أخبار العالم, مجلس الأمن الدولي, إبراهيم الجعفري, سوريا, العالم العربي, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook