07:57 17 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    نبيل أبو ردينة الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية

    القيادة الفلسطينية حققت 3 إنجازات وطنية هامة في 2016

    © AFP 2017/ ABBAS MOMANI
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 3610

    قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، إن القيادة الفلسطينية "حققت ثلاثة إنجازات وطنية مهمة، وفي ذات الوقت مثلت فشلاً كاملاً للسياسة الإسرائيلية، من خلال قرار مجلس الأمن الدولي الهام، الذي أكد عدم شرعية الاستيطان، ومن ثم خطاب الإدارة الأمريكية الذي اعتبر الاستيطان السبب الحقيقي لإنهاء عملية السلام ووضع العقبات أمام حل الدولتين".

    الضفة الغربية — سبوتنيك

    وأضاف أبو ردينة، في بيان اليوم السبت، "بلا شك فإن هذه الإنجازات حملت رسائل واضحة ليس فقط لإسرائيل، بل للإدارة الأمريكية القادمة، حول إجماع العالم بأسره تجاه رفض الاحتلال والاستيطان والتمرد على قرارات الشرعية الدولية.

    وتابع "لقد تحققت هذه الإنجازات في الوقت الذي تتعرض فيه المنطقة ودولها إلى تغييرات تاريخية، لأن تلك الدول لم تتفاعل بجدية مع التهديدات التي خلقت عدم الاستقرار والفوضى، والعالم أصبح أكثر عرضة للعنف والإرهاب".

    وأعرب أبو ردينة، عن ثقته بأن العالم الذي ضاق ذرعاً بالسياسات الإسرائيلية وحكومتها وخروجها عن القانون الدولي وتمسكها بالاحتلال، سيكون عوناً للشعب الفلسطيني في نضاله العادل الذي لن يتوقف قبل أن ينتزع الحق الفلسطيني في الحرية والاستقلال الوطني.

    يذكر، أن مجلس الأمن الدولي قد تبنى، يوم الجمعة 23 كانون الأول/ ديسمبر الجاري، قراراً بوقف الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

    وفي خطوة نادرة، أدى امتناع واشنطن عن التصويت، إلى تبني القرار الذي أيده 14 عضوا في المجلس من أصل 15. ويدعو القرار إسرائيل إلى "وقف فوري وتام لكل أنشطة الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية"، إذ يعتبر أن هذه المستوطنات غير شرعية في نظر القانون الدولي سواء أقيمت بموافقة الحكومة الإسرائيلية أو لا، وتعرض للخطر حل الدولتين".

    انظر أيضا:

    بعد إدانة الاستيطان فلسطين تحلم بالسلام وإسرائيل تتحداه
    روسيا تنتظر من فلسطين وإسرائيل اقتراحا حول إجراء لقاء بين عباس ونتنياهو
    فلسطين تعول على لقاء عباس ونتنياهو في روسيا قبل نهاية العام
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فلسطين اليوم, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik