18:10 18 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    تفجير السنك

    التفجير الانتحاري في حي السنك ببغداد "حقير" ويجب معاقبة منفذيه

    facebook/Iraqi Misc
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    129702

    أدان ممثل الأمين العام للأمم المتحدة الخاص إلى العراق، يان كوبيش، التفجير الانتحاري المزدوج الذي وقع بحي السنك في وسط بغداد، صباح اليوم السبت، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات، واصفاً إياه بـ "الحقير".

    القاهرة — سبوتنيك

    وقال كوبيش، في بيان، "ندين التفجيرين اللذين وقعا في العاصمة بغداد، وأسفرا عن مقتل وجرح عشرات الأشخاص".

    وأضاف أنه "في اليوم الأخير من سنة 2016، وفيما يستعد الشعب العراقي لاستقبال السنة الجديدة، ويتطلع إلى تحقيق السلام، عاود الإرهابيون مرة أخرى استهداف المدنيين الأبرياء".

    وتابع كوبيش، قائلاً "هذا العمل الإرهابي الحقير ينبغي تقديم المسؤولين عنه إلى العدالة في أسرع وقت".

    ووقع التفجير المزدوج بسوق تجاري في حي السنك وسط العاصمة العراقية بغداد، صباح اليوم.

    وأسفر التفجير، الذي تبناه تنظيم "داعش"،  عن مقتل 27 شخصاً وإصابة 53 آخرين. حسبما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ضابط في الشرطة العراقية.

    وتشهد العاصمة العراقية، بين وقت وآخر، تفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات وهجمات انتحارية بأحزمة ناسفة تستهدف المدنيين وعناصر في الأجهزة الأمنية بمناطق متفرقة منها، توقع قتلى ومصابين.

    وتأتي أعمال العنف هذه في سياق ما يعانيه العراق منذ أكثر من عشر سنوات من انفلات أمني، أسفر عن مقتل وإصابة عشرات الآلاف، فيما تزايدت حدة تلك الحالة منذ إعلان "داعش" عن إقامة "الخلافة الإسلامية" انطلاقاً من أراضي العراق وسوريا.

    انظر أيضا:

    "داعش" يتبنى التفجير الانتحاري في وسط بغداد
    ارتفاع حصيلة الهجوم الانتحاري وسط بغداد
    مقتل وإصابة 15 شخصا على الأقل نتيجة انفجار في بغداد
    الكلمات الدلالية:
    تفجير في بغداد, الأمم المتحدة, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik