21:37 23 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    إنطلاق عملية تحرير الموصل من تنظيم داعش، 22 أكتوبر/ تشرين الأول 2016

    "صانع العبوات" يجمع أشلاء أطفاله في أكياس بعد أن مزقتهم عبوة من صنعه

    © AFP 2017/ Bulent Kilic
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 1416 0 0

    كشف مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم الثلاثاء، بأن صانع عبوات ناسفة لدى تنظيم "داعش" في الموصل، يعرف بـ"أمير العبوات"، اضطر إلى جمع أشلاء أطفاله في أكياس بعد انفجار عبوة ناسفة صنعها بيده في ورشة متفجرات مجاورة لمنزله.

    وقال المصدر إن "انفجارا قويا وقع، اليوم، بجوار منزل في أطراف حي التنك غربي الموصل أعقبه انتشار واسع لعناصر تنظيم "داعش"، مبينا أن "ما اتضح لاحقا هو أن عبوة ناسفة صنعها قيادي في "داعش"، يلقبه البعض بأمير العبوات — لكثرة العبوات الناسفة التي صنعها- انفجرت في ورشة متفجرات ملاصقة لمنزله"، بحسب "السومرية نيوز".

    وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "الانفجار أسفر عن مقتل سبعة أفراد من أسرة صانع العبوات أغلبهم أطفال"، مشيرا إلى أن "أهالي المنطقة الذين تجمهروا حول موقع الانفجار شاهدوا صانع العبوات وهو يجمع أشلاء أطفاله في أكياس".

    وكان مصدر محلي في محافظة نينوى أفاد، الأحد 1 كانون الثاني 2017، بمقتل خبير متفجرات في تنظيم "داعش" يدعى "الأبرش" بانفجار داخل ورشة لتصنيع العبوات الناسفة غربي الموصل، وأوضح أنه كان من أبرز صانعي العبوات الناسفة الكبيرة الحجم التي تعرف الواحدة منها بـ"الدبة".

    وتواصل وحدات الجيش العراقي والقوات الأمنية وبمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي، عملية استعادة الموصل [مركز محافظة نينوى شمالي العراق] من قبضة "داعش"، وذلك بعد إعلان القائد العام للقوات المسلحة، رئيس الوزراء حيدر العبادي، صباح يوم 17 تشرين الأول/أكتوبر 2016، "ساعة الصفر" لتحرير نينوى.

    انظر أيضا:

    هولاند: قد يتم تحرير الموصل العراقية بالكامل قبل حلول الصيف
    القوات العراقية تستعيد 60 بالمئة من الجزء الشرقي لمدينة الموصل
    الشرطة الاتحادية العراقية تعلن السيطرة على شارع 60 في الموصل
    الكلمات الدلالية:
    تنظيم داعش, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik