23:05 GMT06 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1824
    تابعنا عبر

    دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى تجديد عضوية سوريا في جامعة الدول العربية، معتبراً أن الجامعة في حال عادت دمشق لصفوفها ستلعب دوراً أكثر فعالية في المنطقة.

    وأكدّ لافروف في مؤتمر صحفي في ختام الدورة الرابعة لمنتدى التعاون الروسي — العربي في أبوظبي أن رفع تجميد عضوية سوريا في الجامعة العربية سيساعد في تسوية الأزمة السورية.

    وأوضح أن "إبعاد الحكومة السورية، بصفتها عضواً كامل الحقوق في الأمم المتحدة، عن المشاركة في المناقشات في جامعة الدول العربية، لا يساعد جهودنا المشتركة. ويبدو لي أن الجامعة ستتمكن من لعب دور أكثر أهمية في حال عودة الحكومة السورية للعضوية".

     يذكر أن جامعة الدول العربية قد علقت عضوية سوريا في عام 2011، وبقي مقعدها شاغراً في كل الاجتماعات العربية.

    بدوره، أعاد أمين عام الجامعة أحمد أبو الغيط إلى الأذهان أن تجميد عضوية سوريا تم بقرار من الجامعة وإمكانية عودتها للجامعة العربية غير مطروحة حالياً.

    وتابع أبو الغيط أن إعادة عضوية سوريا للجامعة العربية قرار خاضع للدول الأعضاء، مشيراً إلى استعداد أمانة الجامعة لتنفيذ قرارات مجلسها على مستوى الوزراء أو القمة، في حال طرحت دولة أو عدة دول من أعضاء الجامعة هذا الموضوع.

    وأضاف أبو الغيط "إذا ما وضح أن هناك نية صادقة من قبل الجميع لتحقيق تسوية سياسية يبدأ تنفيذها وتطبيقها، فأعتقد أنه سيفتح موضوع استئناف العضوية مرة أخرى"، بحسب "الميادين".

    وأعرب أبو الغيط عن تطلعه من خلال هذا الاجتماع المهم إلى العمل، لتطوير ودفع التعاون القائم بين الدول العربية وروسيا الاتحادية، الشريك الدولي الفاعل الذي يربطنا به تاريخ طويل من العلاقات السياسية والمواقف المساندة للقضايا العربية.

    وأكد الأمين العام للجامعة العربية، أن المقومات التاريخية والثقافية بين العالم العربي وروسيا الاتحادية تُمثل أرضية صلبة للبناء عليها لمواجهة الأزمات والتحديات المشتركة على الأصعدة كافة.

    انظر أيضا:

    لافروف يقدم إيضاحا حول دستور سوريا
    لافروف يعلن أهم قرارات العام 2016
    لافروف يعلن ما يثير القلق إزاء قضية فلسطين
    الإمارات تعلق على اقتراح ترامب بإنشاء مناطق آمنة في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    سيرغي لافروف, الأزمة السورية, الجامعة العربية, ابو الغيط, العالم العربي, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook