16:50 20 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    حرفين سوريين في صياغة الذهب

    السوريون لا يثقون بالدولار وإنما بالذهب

    © Sputnik. Fedaa Shahin
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 9023

    تشهد تجارة الذهب في الأسواق السورية تحسناً كبيراً خلال الفترة الحالية، وهذا ما تعكسه عودة أكثر من 1600 حرفي وصائغ إلى العمل، بعد أن كان عددهم لا يتجاوز 200 شخص في بداية الأزمة في البلاد.

    ونفى رئيس جمعية الصاغة في دمشق، غسان جزماتي، وجود أي جمود في تجارة الذهب، إذ أكد أن هناك إقبال كبير على شراء الذهب لأن الناس "لا تثق في الدولار"، وهناك ثقافة لدى الناس أن الضمانة الحقيقية هي في الذهب، مشيراً إلى أن كميات الشراء اليومي للذهب في دمشق فقط تصل إلى 10 كيلو غرام، فيما هناك نسب متقاربة من هذا الرقم في المحافظات الأخرى.

    وعن عدد الورش العاملة في صياغة الذهب في دمشق الآن، أكد جزماتي لصحيفة "الوطن" السورية، أنها بحدود 120 ورشة…ويتم يومياً دمغ نحو 3 كلغ من الذهب في دمشق…كما يتم الدمغ أيضاً في حلب وحماة، "وهناك الآن انتعاش في بيع الذهب في حلب"…والسبب أن أغلب الناس ممن يملكون أموالاً لا يحتفظون بها كعملة إنما يحولونها إلى ذهب.

     

    انظر أيضا:

    أصداء الانتصارات في حلب تنعكس إيجابيا على أسعار الذهب والدولار في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    اخر أخبار سوريا, أخبار سوريا اليوم, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik