06:22 GMT12 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 100
    تابعنا عبر

    دخل الجيش السوري والقوات المساندة له في مرحلة جديدة بعد أن حرر كافة الطرق المؤدية إلى حقل حيان النفطي واستطاع أن يسيطر على قرية البويضة، وأضحت قواته في مواجهة مباشرة مع مسلحي "داعش" في منطقة البيارات الغربية قرب بادية تدمر الغربية.

    وقد وصلت مجموعات كبيرة من الجيش السوري وقوات تابعة له ترافقها دبابات وعربات كبيرة مصفحة إلى أبواب مؤسسة حيان النفطية التي قام "داعش" بتفجيرها قبل تراجعه منها نحو عمق الصحراء.

    وتركزت الاشتباكات في تخوم الحقل المشتعل بالنيران نتيجة تفجير المبنى الرئيسي، فيما جرت عمليات مشابهة في محيط مطار "التيفور" العسكري بغية تأمينه نظراً لخطورة المنطقة هناك وتداخلها مع مواقع سيطرة التنظيم قرب تدمر. 

    وتعتمد القوات البرية السورية في المنطقة الصحراوية التي تشهد وجودا كبيرا لعناصر تنظيم "داعش" على المروحيات الروسية المتطورة التي تعمل بشكل مستمر وتلاحق السيارات المفخخة والمتسللين ليلاً ونهاراً وتمهد نحو تقدم عناصر المشاة، كما تقدم معلومات لوجستية تسهل سير العمليات وتراقب سيرها وقد تمكنت خلال الأيام القليلة الماضية من تدمير عدة دبابات كانت في طريقها للمسلحين لتقديم المساندة النارية.

    ويذكر أن المواطن السوري يعاني من أزمة محروقات على اختلافها وهي ناتجة عن أسباب منها محلي بسبب سيطرة التنظيم مؤخرا على الحقول وأخرى نتيجة الضغوط الدولية والعقوبات الجائرة.

    انظر أيضا:

    الجيش السوري يحاصر "داعش" بريف حلب الشرقي
    الجيش السوري يقضي على 15 داعشيا بينهم قائد عمليات التنظيم بغارة في دير الزور
    شاهد عمليات الجيش السوري النوعية ضد "داعش" في صحراء حمص
    الكلمات الدلالية:
    اخر اخبار سوريا, أخبار سوريا اليوم, الجيش السوري, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook