14:37 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أكد فيصل عزوز، عضو مجلس الشعب السوري، أن تصريحات الرئيس السوري بشار الأسد التي قال فيها إن حظر إدارة ترامب دخول السوريين إلى أمريكا ليس ضد الشعب السوري، بل ضد "الإرهابيين" الذين قد يتسللون مع بعض المهاجرين إلى الغرب، هي تصريحات تتوافق والمعطيات التي نراها من خلال تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

    وأشار عزوز أن ترامب منذ بداية حملته الانتخابية يؤكد على محاربته الإرهاب، ما يتوافق مع سياسة الدولة السورية منذ بداية الأحداث في سوريا، والرئيس السوري يؤكد على أننا مع أي جهة تحارب الإرهاب، شريطة أن يكون هناك تنسيق مع الدولة السورية، سواء كان الرئيس الأمريكي أو غيره ممن يهتم باستقرار سوريا.

    وعن تحركات وفد المعارضة السورية إلى محادثات أستانا، ومشاركة 9 فصائل مسلحة فيه، علق عضو مجلس الشعب السوري، أنه منذ بداية الأزمة السورية لم يتم أخذ خطوات فعلية إلا بعد اجتماعات ضمت مسؤولين من روسيا وتركيا وإيران، وهي الدول الفاعلة في القضية السورية، مشيرا أن الجميع يعلم أن تركيا بيدها الضغط على المجموعات المسلحة، وهي الجهة الوحيدة التي تضمن التواصل مع الفصائل المسلحة، وبهذا التقارب الروسي الإيراني التركي، من الممكن أن نضمن عملية جدية لوقف إطلاق النار في سوريا.

    وأضاف أن موضوع الحل السياسي المنتظر من مباحثات أستانا يحتاج إلى فترة نضوج أكثر، حتى يكون هناك قناعة بالحل السياسي، مشيرا إلى أن الدولة السورية وعلى رأسها الرئيس الأسد ليست ضد إيجاد عملية سياسية، لكن يجب أن تتم هذا العملية وفق مصلحة الشعب السوري، وبعد إقرار دستور ينظم العلاقة السياسية بين مكونات الشعب السوري.

    انظر أيضا:

    رئيس وفد الفصائل العسكرية السورية المعارضة محمد علوش يصل أستانا اليوم
    تصريح بشار الجعفري الخاص لوكالة "سبوتنيك" حول مجريات وقائع اللقاء في أستانا
    محادثات أستانا والخلافات القائمة أسبابها ودلالاتها
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, مجلس الشعب السوري, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook