08:17 14 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    أبو بكر البغدادي

    البغدادي في "خطبة الوداع"...يعترف بالهزيمة ويأمر أنصاره بالفرار

    © AP Photo/
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    3100

    كشف مصدر محلي في محافظة "نينوى" العراقية عن توجيه زعيم تنظيم "داعش" الإرهابي، أبو بكر البغدادي، خطابا لأنصاره دعاهم فيه للتخفي والفرار إلى المناطق الجبلية.

    وأضاف المصدر في تصريحاته أن "البغدادي" أقر بهزيمة التنظيم في المعارك الأخيرة، ووجه خطابه الذي أسماه "خطبة الوداع"، إلى المقربين  منه ووزعها على الخطباء؛ لشرح ما يمر به التنظيم، بحسب "السومرية نيوز".

    وبدأ الخطيب بالتحدث عن الهزائم التي يمنى بها التنظيم في نينوى وباقي المناطق، حيث تضمنت الخطبة أيضا تعليمات لعناصر التنظيم بأن يفجروا أنفسهم عند محاصرتهم من قبل القوات العراقية.

    وأكد المصدر، قائلاً "إن قادة ما يسمى "مجلس شورى المجاهدين" هربوا جميعهم من نينوى وتلعفر باتجاه الأراضي السورية"، مشيرا إلى أن القادة البارزين المقربين من البغدادي يتحركون على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا.

    يذكر أن وسائل إعلام محلية وعربية نقلت عن المتحدث باسم قيادة عمليات القوات العراقية، العميد يحيى رسول، أن الأجهزة الاستخبارية العراقية تتابع بدقة تحركات البغدادي، ولم تتأكد من إصابته بعد.

    وقال "رسول" لـ"سبوتنيك" إن ضربات جوية نفذت وفق معلومات استخبارية دقيقة، أسفرت عن مقتل عدد من الانتحاريين والانغماسيين، مشيرا إلى أنه في حال التأكد من "البغدادي"، فسيتم الإعلان عن ذلك بشكل رسمي.

    وكانت وسائل إعلام عراقية قد نقلت عن مصادر أمنية، بأن زعيم التنظيم الإرهابي أصيب بقصف جوي على مدينة القائم بالقرب من الحدود السورية.

    انظر أيضا:

    "داعش" يزرع الألغام في مقبرة جماعية لسبب معين
    تدمير أسلحة ومقرين لـ"داعش" بقصف غربي العراق
    الجيش العراقي يقطع على "داعش" آخر طريق للفرار من الموصل
    ترامب: سنعمل مع حلفائنا المسلمين لمحو "داعش" من على كوكب الأرض
    "داعش" يجبر ممرضات فلبينيات على علاج عناصره في ليبيا
    السجن 30 عاما لمواطن أوزباكستاني مسؤول عن التجنيد في صفوف "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    هزائم, خطبة الوداع, فرار, ضربات جوية, قوات, تنظيم إرهابي, تنظيم داعش, اخبار, أخبار العراق, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, إرهاب, غارات, ابو بكر البغدادي, داعش, أبو بكر البغدادي, الموصل, نينوي, العالم, العراق, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik