07:12 13 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    حافلة تنقل سوريين

    الأمم المتحدة: طرفا النزاع السوري ارتكبا جرائم حرب أثناء معركة حلب

    © AFP 2017/ Youssef Karwashan
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21

    اتهمت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، طرفي النزاع السوري، بارتكاب جرائم حرب خلال معركة حلب، العام الماضي، وقالت إن الطرفين استخدما المدنيين كدروع بشرية.

    وقال تقرير للمنظمة "أطراف النزاع السوري ارتكبوا انتهاكات حقيقية ضد القانون الإنساني الدولي وقوانين حقوق الإنسان، يمكن اعتبارها جرائم حرب. وأثناء القتال بين الحكومة والمسلحين للسيطرة على شرق حلب، تعرض المدنيون العالقون وسط القتال إلى انتهاكات من جميع الأطراف".

    وقال التقرير إن جماعات مسلحة قصفت غرب حلب الذي يقع تحت سيطرة الحكومة مما أدى إلى سقوط عشرات بين قتيل وجريح كما منعت المدنيين من الخروج من شرق حلب واستخدمتهم دروعا بشرية وهاجمت حي الشيخ مقصود السكني الكردي. ووصف التقرير الواقعتين بأنهما من جرائم الحرب.

    واتهمت المفوضية كذلك الحكومة السورية بقصف قافلة إغاثة بشرية "عمداً" في حلب، كما اتهمتها بقصف حلب بقنابل محلية الصنع تحمل غاز الكلورين السام، وأشارت إلى أن "روسيا لم يكن لها علاقة بالأمر".

    واعتبر تقرير المفوضية أن إخراج الحكومة السورية للمدنيين من شرق حلب أثناء تحرير المدينة قد يصنف كتهجير قصري، وهو ما يعد جريمة حرب.

    ووصف باولو بينهيرو، رئيس اللجنة، خلال تقديم التقرير في جنيف، القصف على القافلة في أورم الكبرى بريف حلب، بأنه كان من أكثر الهجمات وحشية التي وثقتها اللجنة. وأوضح أن الهجوم أسفر عن تدمير 17 شاحنة مساعدات للأمم المتحدة والهلال الأحمر السوري، وعن مقتل 14 من عمال الإغاثة.

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تنوي مساعدة جنوب السودان بالسنانير لصيد السمك
    الأمم المتحدة: أكثر من 400 ألف شخص تحت الحصار في الغوطة الشرقية بسوريا
    الأمم المتحدة تعبر عن الحاجة إلى إنشاء لجنة للتسوية في اليمن
    الكلمات الدلالية:
    الأمم المتحدة, حلب, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik