10:53 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    كفريا والفوعة

    هذا هو الإرهابي الذي أمر بتفجير حافلات كفريا والفوعة... ويصف رفاقه بـ"الخنازير"

    © REUTERS/ AMMAR ABDULLAH
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    10838082

    ظهر المدعو "أبو الوليد الإدلبي" في تسجيل صوتي وهو أحد متزعمي العصابات الإرهابية المسلحة في سوريا.

    وهدّد الإدلبي وتوعد أهالي بلدتي الفوعة وكفريا الذين شملتهم المصالحة التي جرت أمس بانتقالهم إلى منطقة أخرى، مقابل خروج مسلحين وعائلاتهم من بعض المناطق السورية الأخرى إلى مناطق أخرى أيضاً.

    وتكلم "أبو الوليد الإدلبي" عن نيته قتل الأهالي المدنيين بعد أن وصفهم بـ"الكلاب" هم ومن كان يرافقهم من المسلحين.

    وأكد أن أي سيارة أو حافلة سوف تمر سيتم تفجيرها بمن فيها بعد تلغيم الطريق.

    كما توجه بكلامه وتهديداته إلى الجماعات المسلحة الأخرى المشاركة في المصالحة والتي اتهمها بقبض الدولارات من الدول الراعية للاتفاق. ونبه سيارات الهلال الأحمر بعدم المرور أو المشاركة في عملية إخراج المدنيين والأهالي لأنهم سوف يتعرضون للتفجير، على حد وصف الإدلبي.

    وضرب انفجار كبير أمس السبت، في حي الراشدين بمدينة حلب مكان تجمع الخارجين من بلدتي كفريا والفوعا. وقام إرهابي كان يقود سيارة مفخخة بتفجير نفسه في منطقة الراشدين، جانب الكازية، في مكان وجود الحافلات التي تقل أهالي بلدتي كفريا والفوعة العالقين هناك. ما أدى إلى مقتل 118 شخصاً و224 جريحاً معظمهم من النساء والأطفال.

    انظر أيضا:

    ارتفاع عدد ضحايا تفجير حافلات سكان الفوعة وكفريا إلى 118 قتيلاً و224 جريحاً
    هددوهم بالذبح إن فشلت مفاوضات الفوعة وكفريا
    توقف إخراج الحالات الإنسانية من الفوعة وكفريا بسبب حرق الحافلات
    الفوعة: عام ونصف العام من الصمود بوجه الإرهاب
    الفوعة وكفريا وحصار مطبق من الإرهابيين على الأهالي والعالم في سبات عميق
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, تفجير, جبهة النصرة, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik