15:40 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 32
    تابعنا عبر

    فجر انتحاري نفسه عندما كانت وحدة من الأمن الجزائري بصدد ملاحقته ومرافق له في منطقة عين نحاس بمدينة قسنطينة شرقي الجزائر.

    موسكو — سبوتنيك

    واشتبك الانتحاري ومرافقه والذين كانا على متن دراجة نارية مع قوات الأمن ورفضا تسليم أنفسهم، قبل أن يفجر الانتحاري الذي يدعى أبو صهيب نفسه، بعدما نجحت قوات الأمن في اعتقال مرافقه الذي يدعى أبو الهيثم بحسب ما أكده مصدر أمني محلي.

    بندقية كلاشنكوف
    © Photo / Press service of the concern Kalashnikov
    وأكد نفس المصدر أن الإرهابيين ينتميان إلى خلية تدعى الغرباء الموالية لتنظيم داعش الإرهابي، وكانا بصدد الدخول إلى وسط مدينة قسنطينة، لتنفيذ تفجير انتحاري ضد مركز أمني، وهذه هي المرة الثانية التي أحبطت فيها قوات الأمن محاولة تفجير انتحاري، بعد محاولة انتحاري في الـ 3 مارس/ أذار الماضي تفجير مركزا للأمن وسط مدينة قسنطينة.

    وفي 24 مارس/ أذار الماضي قتلت قوات الجيش الجزائري أمير خلية الغرباء الموالية لداعش في قسنطينة نور الدين لعويرة المكنى بأبي الهمام ومرافقه في منطقة جبل الوحش في ضاحية مدينة قسنطينة 440 كيلو متر شرقي الجزائر.

    ويعتقد أن تكون كتيبة الغرباء المسؤولة عن اغتيال شرطي داخل مطعم وسط مدينة قسنطينة في أكتوبر/ تشرين الأول 2016.

    انظر أيضا:

    تدمير ثلاثة مخابئ والعثور على كمية معتبرة من المتفجرات شرق الجزائر
    الجزائر تكشف عن شراء 68 ألف بندقية من روسيا
    الجزائر: تنظيم "جند الخلافة" يلفظ أنفاسه الأخيرة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الجزائر, انتحاري, إرهاب, داعش, الشرطة, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook