00:22 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    دعا رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، السبت، 29 أبريل/ نيسان، إلى مصالحة مجتمعية بين المكونات والعشائر العراقية لتجاوز تداعيات مرحلة ما بعد القضاء على تنظيم "داعش الإرهابي".

    بغداد — سبوتنيك. وحذر، العبادي، في كلمة له خلال مهرجان الوحدة الوطنية المقام تحت شعار "انتصارنا العظيم طريقنا نحو السلام"، من محاولات تهدف لـ"الإيقاع" بين أبناء بلاده من العرب والأكراد، مشدداً على أن التنوع في العراق قوة وليس ضعفا، قائلاً: "هناك حملة تحاول الإيقاع بين العرب والكرد وأقول للكرد أنتم عراقيون من الدرجة الأولى كبقية المواطنين.. نتطلع لبناء عراق تحترم فيه الحياة ولا يكون مواطنوه بدرجات متفاوتة".

    ودعا إلى "صفحة وحدة عراقية يكون فيها العراق للجميع ولا وجود لمواطن درجة ثانية فيها ولا وجود للظلم".

    وأكد رئيس الوزراء العراقي، أن "العداوات" التي خلفها وجود "داعش الإرهابي" داخل المدن العراقية صارت عائقاً أمام عودة العديد من الأسر النازحة إلى منازلها حيث يتهم البعض منهم بأن أبناءهم كانوا مع التنظيم الإرهابي وهم يخافون انتقام الأهالي منهم.

    كما أكد العبادي أن العراق على أعتاب مرحلة جديدة رغم التحديات الكبيرة والمستمرة. وقال "ونحن نتهيأ لإعلان النصر الكبير، فإن من أكبر أولوياتنا بناء السلام والحياة الكريمة لمواطنينا فهذا الوطن لجميع العراقيين بمختلف انتماءاتهم وتوجهاتهم".

    وأضاف "أبطالنا يخوضون المعارك ويحققون انتصارات وهي حرب ليست سهلة ولكن البعض يحاول إحباط معنويات مقاتلينا من خلال تبنيه أكاذيب العدو لأن لديهم خلافات مع الحكومة وأدعو هؤلاء لترك أبطالنا الشجعان ومواجهة الحكومة".

    انظر أيضا:

    العبادي يدعو محافظة كركوك إلى احترام الدستور وعدم اتخاذ قرارات فردية
    العبادي يدعو أردوغان إلى عدم التدخل في شؤون العراق
    العبادي: هزيمة "داعش" في العراق خلال أسابيع
    العبادي يدعو إلى موقف عربي موحد تجاه أي تدخل في الشؤون الداخلية للعراق
    الكلمات الدلالية:
    العراق, بغداد, العالم العربي, حيدر العبادي, الجيش العراقي, المصالحة في العراق, النصر, الأكراد, الشيعة, السنة, أخبار العراق اليوم, أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook