08:54 22 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    وزارة الخارجية الفلسطينية

    الخارجية الفلسطينية: تصريحات ليبرمان تحريضاً على القتل والحرق ضد الفلسطينيين

    s-palestine.net
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أن تصريحات وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان "تعد تحريضاً على القتل وضمانة للإرهاب اليهودي بالحماية من العقاب".

    جاء ذلك عقب رفض ليبرمان دفع تعويضات لعائلة الدوابشة، التي أقدم مستوطنون على حرق منزلهم في قرية دوما جنوب نابلس في الضفة الغربية في حزيران عام 2015، مما أدى إلى مقتل جميع أفراد العائلة باستثناء طفل صغير.

    وعبّرت الخارجية في بيان صحفي تلقت "سبوتنيك" نسخة عنه اليوم الاثنين، عن دهشتها واستغرابها من الصمت الدولي تجاه تصريحات ليبرمان، "التي تشكل دعوة تحريضية، لارتكاب المزيد من جرائم القتل والحرق ضد الفلسطينيين".

    وشددت الوزارة في بيانها على أن "عدم اعتراف ليبرمان بضحايا الإرهابي اليهود المنظم، التي تدعمه وترعاه الحكومة الإسرائيلي، يعد شكلاً من أشكال التمييز العنصري، الذي تمارسه السلطات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني الأعزل".

    وطالبت المجتمع الدولي، والأمم المتحدة، والدول كافة، باتخاذ إجراءات عاجلة لحماية الشعب الفلسطيني من "إرهاب إسرائيل والمستوطنين".

    وأضافت، "غياب الفعل الدولي الرادع بات يشجع الحكومة الإسرائيلية والمستوطنين على التمادي في تكريس نظام الفصل العنصري، وشرعنته في فلسطين، بما يفرضه من جرائم يومية ضد أبناء شعبنا".

    وتابعت الوزارة، "سياسات ومواقف أركان اليمين الحاكم في إسرائيل تشكل الحاضنة الحقيقية لعصابات المستوطنين الإرهابية، ولجرائم الإعدام الميداني التي يمارسها جنود الاحتلال ضد الفتيه والشبان الفلسطينيين، وهي التي تشجع المستوطنين على مواصلة ارتكاب جرائمهم بحق المواطن الفلسطيني وأرضه وممتلكاته ومقدساته".

    وحمّلت الوزارة الحكومة الإسرائيلية، وأذرعها المختلفة "المسؤولية الكاملة عن جرائم المستوطنين، وعن عمليتي دهس قام بهما مستوطنين بالأمس ضد طفلين فلسطينيين وإصابتهما بجروح خطيرة  في كل من الخليل، وخربة ارفاعية جنوب يطا ولاذ المستوطنان بالفرار".

    انظر أيضا:

    الخارجية الفلسطينية تتهم الحكومة الإسرائيلية بوضع العراقيل أمام الجهود الأمريكية للسلام
    وفد من الخارجية الفلسطينية في أوزبكستان
    الخارجية الفلسطينية: استنفرنا دبلوماسيينا في العالم للدفاع عن الأسرى في السجون الإسرائيلية
    الكلمات الدلالية:
    أفيغدور ليبرمان, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik