18:57 GMT16 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    اتفق رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فائز السراج والقائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر على الدعوة لحوار مجتمعي موسع لتأصيل فكرة بناء الدولة الديمقراطية وحفظ السيادة الوطنية للبلاد ورفع الحظر عن تسليح الجيش.

    طرابلس — سبوتنيك. وأكد بيان رسمي أصدره السراج، اليوم الأربعاء، 3 مايو/ آيار، عقب اللقاء الموسع الذي جمعهما أمس الثلاثاء، على "ضرورة وضع استراتيجية متكاملة لتطوير وبناء الجيش الليبي، وتوحيد مؤسسات الدولة في إطار الشرعية والقانون والحفاظ على مبادئ ثورة السابع عشر من شباط/ فبراير".

    وأوضح السراج، في بيانه، أن الطرفين أكدا على "توحيد الجهود والإمكانيات لمحاربة المجموعات الإرهابية، وفقا لما ورد في الاتفاق السياسي الليبي". وأضاف أنهما اتفقا على "اتخاذ كافة التدابير التي تضمن التداول السلمي للسلطة".

    كما جرى الاتفاق، على ضرورة معالجة انتشار التشكيلات المسلحة وتنظيم حمل السلاح واحترام سيادة القانون والقضاء، والتهدئة في الجنوب الليبي. وجرى الاتفاق أيضاً على المصالحة الوطنية وعودة المهجرين، وتشكيل فرق عمل مشتركة وفتح قنوات تواصل مستمر للتنسيق والمتابعة.

    كما أكد الجانبان على التعجيل بالاستفتاء على الدستور الليبي والدعوة لانتخابات رئاسية وبرلمانية في موعد أقصاه مارس/ آذار 2018، مشيرين إلى أن هذا الاتفاق يسري فور توقيعه ويعد ملزما لجميع الأطراف، ويلغي كل ما يخالفه.

    انظر أيضا:

    حفتر يلتقي السراج في أبو ظبي اليوم
    المجلس الرئاسي يعترف بفضل حفتر الذي يلتقي السراج في القاهرة
    اجتماع مرتقب بين "حفتر" و"السراج" لتشكيل مجلس رئاسي جديد
    الكلمات الدلالية:
    فايز السراج, خليفة حفتر, أخبار العالم العربي, انتخابات رئاسية وبرلمانية في ليبيا, استفتاء الدستور الليبي, محاربة الإرهاب, حل الأزمة, اتفاق, بيان, الجيش الوطني الليبي, الحكومة الليبية, العالم, العالم العربي, الإمارات, بنغازي, طرابلس, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook