00:50 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قالت مصادر مطلعة طلبت عدم الكشف عن هويتها، إن الأردن ليس طرفاً في الاتفاق، الذي وقع مؤخراً بين كل من روسيا وإيران وتركيا في أستانا حول إقامة مناطق آمنة "تخفيف التصعيد".

    عمان — سبوتنيك.  وأكدت المصادر لموقع "رؤيا" الإخباري أن الأردن لم يكن طرفاً ولم يوقّع على أي بند أو ضمانات حول الاتفاق، لأنه ليس له أي وجود ميداني داخل سوريا مشيرة إلى أن الدول التي وقعت تملك وجوداً في سوريا ويمكنها توقيع مثل هذا الاتفاق.

    وشدّد المصدر على أن الحضور الأردني في أستانا كان بصفة "مراقب"، مؤكداً في ذات الوقت أن الأردن معني بوقف إطلاق نار شامل في كل مناطق سوريا.

    وقالت المصادر إن الأولوية بالنسبة للأردن بالدرجة الأولى هي أمن حدوده وحماية مواطنيه.

    انظر أيضا:

    سقوط 4 قذائف من سوريا على شمال الأردن
    مطالب للإسراع بتفعيل عمل الشركة الأمريكية لتأمين طريق "العراق – الأردن"
    "داعش" يكرر هجماته على طريق العراق – الأردن ويصيب 4 جنود
    الأردن ينفي إرسال قوات إلى سوريا
    الرئيس السوري يؤكد وجود معلومات حول خطط الأردن نشر قوات في سوريا
    "حزب الله" يحذر الأردن من التكفيريين
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الأردن, مفاوضات, أستانا-4, الحكومة الأردنية, الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik