02:36 14 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    الشرطة العراقية

    مخلفات "داعش" في غرب العراق تقتل وتصيب باحثين

    © AFP 2017/ SABAH ARAR
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    أفادت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الأحد، نقلا عن مصدر أمني، بمقتل وإصابة موظفين اثنين، إثر انفجار ناجم عن بقايا خطرة لتنظيم "داعش" في أبرز معاقله التي خسر سيطرته عليها العام الماضي في غرب البلاد.

    وحسب المصدر الذي تحفظ الكشف عن اسمه، أن موظفا قتل وأصيب زميله بجروح، حديثا، نتيجة عبوة ناسفة من مخلفات تنظيم "داعش" الإرهابي، انفجرت أثناء محاولتهما تفكيكها في وسط الفلوجة (نحو60 كلم شمال غرب بغداد).

    وأضاف المصدر، أن الموظفين صفتهما باحثين مع شركة أمنية عاملة على رفع مخلفات "داعش"، من عبوات ناسفة ومواد متفجرة مزروعة في أماكن متفرقة من الأنبار لاسيما في مركزها الرمادي، وكذلك في الفلوجة أبرز مدن المحافظة.

    ونُقل الموظف المصاب إلى مستشفى الفلوجة العام، للعلاج، مثلما ذكر المصدر نفسه.

    وأفاد مصدر أمني عراقي لمراسلتنا، في وقت سابق بتاريخ 28 مارس/آذار الماضي، بأن تفجيرا من مخلفات "داعش" وقع، منتصف النهار، قرب مخيم للنازحين في غرب مركز الأنبار، غربي العراق.

    ونوه المصدر، إلى أن العبوة الناسفة مزروعة من قبل تنظيم "داعش"، في وقت سابق، انفجرت في نازح من مخيم 18 كيلو، غربي الرمادي، أثناء محاولته جمع الحطب للطهي.

    وقتل أطفال، في وقت سابق، بمناطق متفرقة من التي خسرها تنظيم "داعش" في الأنبار، أيضا، إثر المخلفات لاسيما العبوات الناسفة المزروعة في أماكن متفرقة بما فيها الفلوجة والرمادي مركز المحافظة.

    يذكر أن القوات العراقية رفعت كميات كبيرة من متفجرات وعبوات مخلفات تنظيم "داعش" الذي تركها في معاقله قبل فقدانه السيطرة عليها بتقدم المعارك للقضاء عليه في محافظة الأنبار التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق غرباً.

    Twitter

    انظر أيضا:

    انفجار من مخلفات "داعش" قرب مخيم للنازحين غربي العراق
    تفجير كميات كبيرة من مخلفات "داعش" غربي العراق
    تدخل أمريكي وبريطاني لرفع مخلفات "داعش" من العراق
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق, أخبار العالم العربي, أخبار العالم, العراق, العالم العربي, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik