16:55 22 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    داعش

    انتقال عناصر أجانب في تنظيم "داعش" من سوريا إلى العراق

    © AFP 2017/ ALBARAKA NEWS
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 14801

    أفادت مراسلة "سبوتنيك" نقلاً عن مصدر محلي في العراق، اليوم الخميس 11 أيار/مايو، بوصول دفعات من عناصر أجنبية الجنسية بتنظيم "داعش"، من الأراضي السورية إلى العراقية، منذ الساعات القليلة الماضية.

    وكشف المصدر من محافظة الأنبار، غربي العراق، والذي تحفظ عن ذكر اسمه، أن دفعات الدواعش، تضم العشرات منهم وبينهم غالبية من الأجانب الجنسية تسللوا، منذ يوم أمس الأربعاء، وحتى اليوم، إلى صحراء المحافظة قادمين من سوريا.

    وأوضح أن انتقال عناصر "داعش"، ومن بينهم قادة، تم من مدينة البوكمال التابعة لمحافظة دير الزور شرقي سوريا، وهي حدودية مع قضاء القائم غربي الأنبار غرب العراق.

    وذكر المصدر أن عناصر "داعش" انتقلوا إلى القائم ومنه انتشروا في الصحراء الواسعة للأنبار، والتي تقع في غربها وبالمحاذاة مع دول الأردن، والسعودية، وسوريا.

    ويرجح المصدر بأن يكون تنظيم "داعش" نقل عناصره الأجانب إلى صحراء الأنبار، ضمن تغيير الخطط الجديدة التي اتبعها مقابل هزائمه أمام انتصارات القوات العراقية في تحرير كامل محافظة نينوى ومركزها الموصل شمالي بغداد، من سيطرته وتكبيده خسائر فادحة بالأرواح.

    يشار إلى أن تنظيم "داعش" استهدف المناطق الصحراوية المحاذية للرطبة مرات عدة منها، مستهدفا مقرا عسكريا لسرية تابعة للجيش العراقي، على طريق منطقة عكاشات الفاصلة بين القضاء والقائم الحدودي مع سوريا، وأسفر عن مقتل 10 جنود، الأحد 30 أبريل/ نيسان الماضي.

    وخسر تنظيم "داعش" الإرهابي، أغلب مناطق سيطرته بمحافظة الأنبار التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق، وما تبقى له من سيطرة فيها فقط أقضية حدودية محاذية للأراضي السورية، وهي عانة وراوة والقائم.

     

    Facebook

    اشترك في حساب فيسبوك لدينا لمتابعة أهم الأحداث العالمية والإقليمية.

    انظر أيضا:

    معلومات استخبارية سرية تقود إلى إنهاء عناصر نخبة من "داعش"
    "داعش" يتسلل من غربي العراق نحو الحدود مع الأردن
    بالأرقام ...حصيلة 80 يوما من الخسائر لـ"داعش" في أيمن الموصل
    الكلمات الدلالية:
    تنظيم داعش, العراق, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik