12:06 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أكد مصدر حكومي سوري أنه لا يوجد أي تواصل مباشر - حتى الآن - بين الحكومة السورية و"قوات سوريا الديمقراطية" ذات الأغلبية الكردية، حول تسليم سد الفرات الواقع في مدينة الطبقة غربي الرقة، وذلك بعد أيام قليلة على طرد تنظيم داعش الإرهابي منها.

    وكانت وسائل إعلامية نقلت عن مصدر قيادي كردي أمس: "تم التواصل مع القيادة السورية والاتفاق على تسليم سد الفرات للجهات الرسمية السورية المختصة".

    وفي تصريح لصحيفة "الوطن" السورية، توقع المصدر الحكومي أن تحدث تطورات في هذا الملف خلال الأيام القادمة، مشيراً إلى أن هناك وسطاء أكراد سيتواصلون مع قوات سوريا الديمقراطية" حول كيفية تسليم السد للحكومة.

    وحول استطاعة سد الفرات، أوضح المصدر أن بإمكان السد توليد 800 ميغا واط ساعي من الكهرباء حيث يتم توليدها من دون الحاجة إلى وقود، وذلك عبر محطة كهرومائية، مؤكداً أنه في حال تم إدخال السد في الخدمة فهو سيغذي مدينة حلب وريفها مباشرة وبالتالي سيخفف كذلك من أعباء المشتقات النفطية المخصصة للمحطات الكهربائية في البلاد.

    ونوه المصدر بأنه سيتم بذل كل الجهود للعمل على عودته بأسرع وقت ممكن، موضحاً أنه لا يمكن حالياً تقييم الأضرار التي تسبب بها تنظيم "داعش" الإرهابي في السد، نظراً لأنه المهندسون المختصون لم يدخلوا بعد إلى موقع السد لتفحصه.

    انظر أيضا:

    تحرير كامل مدينة الطبقة وسد الفرات
    "غضب الفرات" تعلن انطلاق الحملة الرابعة لتحرير الرقّة السورية
    20 يوما على كارثة سد الفرات إذا لم يصل الفنيون إلى المحطة لفتح بوابات المفيض
    ما الغاية من تدمير "جسور الفرات"
    الكلمات الدلالية:
    الجيش السوري, أخبار سوريا, سد الفرات, تحرير الطبقة, قوات سوريا الديمقراطية, الحكومة السورية, الطبقة, الرقة, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook