01:26 17 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    رجل يلوح بالخناجر خلال مسيرات صنعاء  بمناسبة مرور عامين على التدخل العسكري للتحالف العربية بقيادة المملكة العربية السعودية، اليمن 26 مارس/ آذار 2017

    عضو بـ"الانتقالي" في عدن: السعودية لا تمارس ضغوطا علينا

    © REUTERS/ Khaled Abdullah
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20810

    نفى العميد أحمد محمد بامعلم، عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الانتقالي بجنوب اليمن، ما رددته بعض وسائل الإعلام عن حل المجلس، بعد ضغوط مُورست على رئيسه "عيدروس" من جانب الرياض.

    وأضاف، في تصريح لـ"سبوتنيك"، اليوم الأحد، 14 مايو/أيار، 2017، أن المجلس الانتقالي من صنيعه شعب الجنوب ويعبر عن قضيته ولا يملك أحد حله سوى الشعب، وأن الحديث عن ضغوط على رئيسه هو كلام مرسل.

    وتابع بامعلم، أن المجلس مازال في إطار استكمال بقية لجانه، وأنه يرحب بانضمام أي مسئول يمني جنوبي مؤمن بالقضية.

    وعن زيارة العيدروس للرياض، والذي وصفته بعص وسائل الإعلام بأنه استدعاء، قال: الزيارة كانت مقرره للتشاور منذ فترة وقبل تظاهرات الرابع من مايو أيار للتشاور، حيث إن فكرة إنشاء مجلس انتقالي يعبر عن طموحات الجنوب نشأت منذ خمسة أشهر، وجاء البيان الأول خلال الشهر الجاري.

    وكانت وسائل إعلامية نشرت عن  مصدر رئاسي يمني قوله، إن محافظ عدن المقال عيدروس الزبيدي، ووزير الدولة المقال هاني بن بريك، التقيا مستشارين للرئيس عبد ربه منصور هادي في الرياض أمس السبت، وأكدت  رضوخ الزبيدي وبن بريك للشرعية والتزامهما بتنفيذ قرارات هادي القاضية بإقالتهما من منصبيهما.    

    انظر أيضا:

    وفاة 115 شخصا وإصابة 8500 بالكوليرا في اليمن بأقل من 3 أسابيع
    باكستان ترسل قوات خاصة إلى اليمن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن, ضغوط, حل المجلس, المجلس الانتقالي, عيدروس, أحمد محمد بامعلم, السعودية, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik