05:44 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، اليوم الجمعة 19 مايو/أيار، أن بعض الساسة في واشنطن يعملون لصالح الإرهابيين، بتمريرهم لمشروع قانون عقوبات بسبب دعم دمشق، هدفهم الإطاحة بالسلطة الشرعية في سوريا وليس مساعدة التسوية السلمية

    موسكو — سبوتنيك. وقال ريابكوف: "في حال وافق عليه مجلس الشيوخ ووقعه الرئيس، فإن الأخير سيكون مضطرا خلال 30 يوما فرض عقوبات بحق مواطنين أجانب وشركات قدمت دعما ماليا لدمشق وتعاونت معه في المجال العسكري".

    ومضى بقوله "بهدف الإساءة لدمشق، بعض الساسة في واشنطن مستعدون ليس فقط لتدمير آفاق التسوية بل ولاتخاذ إجراءات في صالح الإرهابيين".

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: على واشنطن التعاون مع موسكو لمحاربة جرائم الإنترنت
    الخارجية الروسية: العقوبات الأوكرانية بحق روسيا مظهر من مظاهر الرقابة بدوافع سياسية
    الخارجية الروسية: الدول الغربية تعرقل التحقيق في أحداث خان شيخون
    الخارجية الروسية: موسكو تحاول التوسط بين طهران وواشنطن حول سوريا
    الخارجية الروسية تؤكد لقاء لافروف مع ترامب في واشنطن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أمريكا, أخبار سوريا, أخبار روسيا اليوم, التسوية في سوريا, الارهاب في سوريا, الخارجية الروسية, الكونغرس, سيرغي ريابكوف, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook